سمو ولي العهد يجري اتصالات مع خادم الحرمين الشريفين وملك مملكة البحرين بمناسبة حلول شهر رمضان

أجرى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله اتصالا هاتفيا بأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة عبر فيه سموه عن خالص التهاني وأصدق التبريكات بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك سائلا المولى العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة المباركة على جلالته بموفور الصحة والعافية وطول العمر وعلى البلدين والشعبين الشقيقين بالمزيد من الخير واليمن والبركات وعلى الأمتين العربية والإسلامية قاطبة بالمزيد من الرخاء والازدهار.


وقد شكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح على هذه البادرة الكريمة التي تجسد عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين مبادلا سموه التهاني بهذه المناسبة ومتمنيا استمرار هذا التواصل الاخوي وأن يعيد هذه المناسبة الكريمة على سموه وعلى دولة الكويت وشعبها الشقيق بمزيد من التقدم والرفعة تحت ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ذخرا للبلاد وقائدا للعمل الإنساني وعلى الأمتين العربية والإسلامية جمعاء بالخير واليمن والبركات.


كما أجرى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله اتصالا هاتفيا بأخيه صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة ملك مملكة البحرين الشقيقة عبر فيه سموه عن خالص التهاني وأصدق التبريكات بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك سائلا المولى العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة الكريمة على جلالته بموفور الصحة والعافية وعلى البلدين والشعبين الشقيقين بمزيد من الخير واليمن والبركات وعلى الأمتين العربية والإسلامية جمعاء وقد تحقق لها كل ما تتطلع إليه من عزة ورفعة وازدهار.


وقد شكر صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة ملك مملكة البحرين الشقيقة أخاه سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله على هذه المشاعر الأخوية الصادقة داعيا المولى عز وجل أن يمتع سموه بموفور الصحة والعافية والعمر المديد وأن يعيد هذه المناسبة المباركة على سموه وعلى دولة الكويت وشعبها الشقيق بمزيد من النماء والرخاء تحت ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ذخرا للبلاد وقائدا للعمل الانساني وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات. كما أجرى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله اتصالا هاتفيا بأخيه صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء مملكة البحرين الشقيقة.


عبر فيه سموه عن خالص التهاني وأصدق التبريكات بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك سائلا الله العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة المباركة على سموه بموفور الصحة والعافية وعلى مملكة البحرين وشعبها الشقيق بدوام التقدم والنماء والرخاء في ظل القيادة الرشيدة لجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين الشقيقة وعلى الأمتين العربية والإسلامية بمزيد من الأمن والأمان والتقدم والرخاء. وقد شكر صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة أخاه سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله على هذه المشاعر الأخوية الصادقة داعيا الله سبحانه وتعالى أن يديم على سموه وافر الصحة والعافية وعلى دولة الكويت وشعبها الشقيق بمزيد من الرقي والرفعة والازدهار تحت ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ذخرا للبلاد وقائدا للعمل الإنساني وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.

أضف تعليقك

تعليقات  0