"مركز جابر" للتصوير الجزيئي: البدء بإنتاج مادة مشعة لتصوير انقسام الأورام السرطانية

أعلن مركز جابر الأحمد للتصوير الجزيئي التابع ل‍مؤسسة الكويت للتقدم العلمي اليوم الخميس، البدء بإنتاج أحدث مادة بوزيترونية مشعة لتصوير انقسام الأورام السرطانية كأول مركز طبي في الشرق الأوسط ينتج هذه المادة وفق أعلى المعايير العالمية للتصنيع الدوائي (GMP).

وقال المدير العام للمركز، الدكتور فهد معرفي، إن هذه المادة تعد ثورة علمية في عالم التصوير الجزيئي حيث يتم تصوير مادة الحمض النووي للخلايا السرطانية في مراحل انقسامها الأولية ما يؤدي إلى الاكتشاف المبكر لنمو الأورام السرطانية.

وأضاف معرفي أنه يمكن استخدام هذه المادة في فحوصات التصوير البوزيتروني لمعرفة مدى استجابة المريض للعلاجات المستخدمة ومدى فعاليتها وكذلك الاكتشاف المبكر لعودة المرض في مراحله الأولى.

من جانبه قال رئيس قسم الطب النووي بالمركز الدكتور محمود الفيلي، إن طبيعة المادة تسهل على الطبيب التمييز بين الأنسجة السرطانية والالتهابات المزمنة أو المصاحبة للعلاج الإشعاعي أو ما بعد الجراحة.

وأكد الفيلي حرص الإدارة والطاقم الطبي والتقني في المركز على مواكبة المستجدات في عالم الطب النووي والتصوير الجزيئي وفق أعلى المعايير العالمية مما يضع الخدمة الصحية المقدمة من المركز في مصاف الخدمات التي تقدمها المراكز الطبية العالمية المرموقة.

يذكر أن مؤسسة الكويت للتقدم العلمي أسست مركز جابر الأحمد للتصوير الجزيئي في عام 2013 بهدف تشخيص الأمراض المستعصية واستكشاف الحلول العلاجية وتوفير أدوات حديثة للتصوير الجزيئي بالأبعاد الثلاثية للتعامل مع المرضى من جانب وتوفير الدعم للباحثين من جانب آخر.

وتدير المؤسسة المركز بالتعاون مع وزارة الصحة ضمن اتفاقية بينهما وكذلك كلية الطب بجامعة الكويت لتوفير قاعدة بيانات أكاديمية لإجراء الأبحاث العلمية والإكلينيكية وتعزيز الإمكانات الأكاديمية ما يساعد على تطوير مستوى التعليم والتدريب في مختلف التخصصات العلمية والطبية.

أضف تعليقك

تعليقات  0