ضبط 7 حاويات «ألعاب نارية» قبل ضخها في السوق المحلي

انتهت لجنة جرد الحاويات والمستودعات لمراقبة التفتيش والاستيداع جمارك الموانئ الشمالية والتي شكلت بقرار من مدير عام الإدارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلاوي، من حصر 7 حاويات محتجزة في الجمارك تحتوي على ألعاب نارية خطرة ودخلت في إعدادها مادة البارود، هذا وتم تسليم الحاويات اليوم الخميس، إلى وزارة الداخلية تمهيدا لإتلافها ، يشار إلى أن فريقا من الإدارة العامة للقوات الخاصة "إدارة المتفجرات" أخذ عينات من المضبوطات وتم فحصها والتأكد من عدم جواز تداولها.

وقال رئيس لجنة الجرد بالوكالة ومراقب التفتيش والاستيداع في ميناء الشويخ مساعد الحليلة، أن لجنة الجرد برئاسة مديرة إدارة الشؤون القانونية دلال العتيبي ، تواصلت مع إدارة المتفجرات في الداخلية والتي حظرت بعد فحص عينات أرسلت لها دخول محتويات الحاويات السبعة لخطورتها، مشيرا إلى أن الحاويات ضبطت من قبل رجال الجمارك وان قيمة المضبوطات تتجاوز المليون ونصف المليون دينار كويتي.

هذا وأجريت عملية تسليم الشاحنات بحضور مدير إدارة المواني الشمالية صالح الحربي، وعدد من ضباط وزارة الداخلية.

يشار إلى أن الجمارك سلّمت وزارة الداخلية العام الماضي 14 حاوية قادمة عبر منفذ ميناء الشويخ محملة بالمفرقعات والألعاب النارية وذلك بالمخالفة لقانون الجمارك رقم 49/2002 بشأن حظر الاستيراد وبيع وحيازة ألعاب نارية بجميع أنواعها وأشكالها وأحجامها.

أضف تعليقك

تعليقات  0