ترامب: أنهيت اتفاق أوباما الفظيع والإيرانيون اليوم مفلسون!

دافع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن قراره الانسحاب من جانب واحد من الاتفاق النووي المبرم بين إيران ومجموعة 5+1 عام 2015، موجها انتقادات شديدة إلى سلفه باراك أوباما.

ووصف ترامب، في سلسلة تغريدات نشرها اليوم على حسابه في "تويتر"، الاتفاق التي وقع عليه أوباما بأنه "بائس وفظيع"، مشددا على أن إيران حصلت بموجب هذه الصفقة على 150 مليار دولار، بالإضافة إلى 1.8 مليار دولار نقدا.

وقال: "كانت إيران في وضع صعب للغاية، وهو (أوباما) أنقذها، ومهد أمامها طريقا للحصول على الأسلحة النووية، وبدلا عن شكره، هتفت إيران الموت لأمريكا".

وتابع ترامب: "أنهيت الاتفاق الذي حتى لم يصادق عليه الكونغرس وفرضت عقوبات قاسية، وهم الآن دولة أضعف بكثير مما كانوا عليه في بداية ولايتي، عندما كانوا يشكلون مشاكل كبيرة في مختلف أنحاء الشرق الأوسط.

واليوم هم مفلسون"!وتراجع ترامب الليلة الماضية عن قرار شن ضربات مركزة على إيران ردا على إسقاطها طائرة مسيرة للجيش الأمريكي فوق الخليج.

وخرجت واشنطن من الاتفاق النووي في مايو العام الماضي، رغم رفض باقي أطراف الاتفاق، واستأنفت منذ ذلك الحين العقوبات ضد إيران المجمدة بموجب الصفقة وشددتها.

أضف تعليقك

تعليقات  0