الشعلة: استقطاب الشباب وحمايتهم من الأفكار المتطرفة

أكد مدير إدارة الدراسات الإسلامية وعلوم القرآن لمحافظتي الأحمدي ومبارك الكبير الدكتور فهد الجنفاوي إن الإدارة بصدد افتتاح الأندية الصيفية لهذا العام تحت شعار "صيفنا أحلى وبالصحبة يحلى" وتشمل مراكز شؤون القرآن وسيتخلل هذه المراكز حلقات لتحفيظ القرآن الكريم والقارىء الصغير والشاطبي إضافة إلى الأنشطة الصيفية ومجموعة من البرامج الشرعية والثقافية والترفيهية.

وقال الجنفاوي في تصريح صحافي: إن الأندية الصيفية لمراكز السراج المنير خاصة للفئات العمرية من 7-14 عاماً وتهدف لاستثمار أوقات أبنائنا وبناتنا بما يعود عليهم بالنفع والفائدة وتتضمن البرامج الرياضية والترفيهية.

وأوضح إن ما تم الإعداد له في برامجنا الصيفية: مراكز الدراسات الإسلامية للرجال ومراكز الأترجة للنساء لمراجعة ما تم حفظه من القرآن الكريم خلال الفصل الدراسي.

وأضاف الجنفاوي: إن فعاليات النشاط الصيفي سوف تبدأ في 30 الجاري داعياً الجميع في مختلف الفئات العمرية إلى المشاركة في أنديتنا الصيفية والتسجيل والمشاركة فيها والدعوة لها لتعم الفائدة.

وفي هذا الصدد أكد وزير الاوقاف وزير البلدية فهد الشعلة أن الأندية الصيفية التي تقرر إعادة افتتاحها بعد توقفها لسنوات هدفها استقطاب الشباب وشغل اوقات فراغهم بكل نافع، فضلا عن غرس الوحدة الوطنية وحمايتهم من الأفكار المتطرفة وتوعيتهم بمخاطر التطرف والغلو والتعصب والانحراف.

أضف تعليقك

تعليقات  0