«الكويتية»: طائرتنا إلى «نيس» تعرضت لاصطدام جناحها بعد هبوطها وإنزال الركاب بسلام

(كونا) - أعلنت شركة الخطوط الجوية الكويتية أمس الإثنين أن طائرتها المتجهة إلى نيس الفرنسية تعرضت لحادث ارتطام في جناحها الأيسر بعد هبوطها في المطار الفرنسي مؤكدة "إنزال جميع الركاب بسلام ودون إصابات".


وقالت الكويتية في بيان صحفي إن الرحلة رقم 182 المتجهة إلى نيس تعرضت طائرتها وهي من طراز بوينغ في تمام الساعة 20ر5 مساء بتوقيت (نيس) إلى ارتطام طرف الجناح الأيسر ببوابة الجسر الأوسط الممتد من مبنى المطار إلى الساحة وذلك أثناء توجيه الطائرة من أرض المطار من قبل الموجه الأرضي وبخطأ من توجيههه.


وأوضحت أنه تم إنزال جميع الركاب وطاقم الطائرة اعتياديا من البوابة الأمامية للطائرة بسلام دون أية إصابات.


وأضافت أنه "تم إلغاء الرحلة المقررة اليوم الإثنين من نيس إلى الكويت" لافتة إلى أن "الجهات المعنية في الشركة تقوم حاليا بالترتيبات اللازمة لتوفير الحجوزات البديلة والسكن الملائم للعملاء المقرر سفرهم على الرحلة الملغية".


وذكرت أن الجهاز الفني باشر في الترتيبات اللازمة لإصلاح الضرر الذي أصاب جناح الطائرة في أسرع وقت ممكن وعودتها إلى العمل ضمن إسطول الشركة التي باشرت بدورها مع السلطات الفرنسية المختصة في التحقيقات اللازمة.

أضف تعليقك

تعليقات  0