وفد مجلس الامن برئاسة الكويت وأمريكا يبدأ زيارة للعراق

بدأ وفد من مجلس الامن برئاسة كويتية امريكية مشتركة اليوم السبت زيارة رسمية توصف بأنها الأولى من نوعها لبغداد بدعوة من الحكومة العراقية.

وقال مصدر في الخارجية العراقية لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الوكيل الاقدم لوزارة الخارجية العراقية نزار الخير الله كان في استقبال الوفد بمطار بغداد الدولي.

واوضح ان الوفد سيلتقي رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي في القصر الحكومي قبل ان يتوجه الى قصر السلام للقاء الرئيس العراقي برهم صالح فضلا عن لقاء رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي.

وكانت الخارجية العراقية اعلنت امس ان الزيارة تحمل دلالات واضحة بخصوص الدور النشط والفعال للدبلوماسية العراقية مضيفة انها تعكس دعم المنظومة الاممية للعراق "وهو ينتهج رؤية متوازنة في تعزيز مكانته الدولية فضلا عن دعم جهود الاستقرار واعادة الاعمار".

وقام الوفد الاممي أمس الجمعة بزيارة للكويت التقى خلالها الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الكويتي.

وجاءت زيارة ممثلي الدول الأعضاء في مجلس الأمن وهي الثانية من نوعها إلى الكويت ضمن جهود الكويت خلال عضويتها غير الدائمة في مجلس الأمن ورئاستها لأعمال المجلس للشهر الجاري.

واستمع الوفد خلال الزيارة الى تقرير قدمته نائبة ممثل الأمين العام للأمم المتحدة بالعراق أليس ويلبول حول آخر تطورات ملف المفقودين وإعادة الممتلكات الكويتية.

كما استمع إلى تقرير آخر قدمه ممثل اللجنة الدولية للصليب الأحمر لدى البلاد نظرا لان اللجنة تتابع هذا الملف منذ سنوات طويلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0