الحمیضي: ترقية بورصة الكويت على مؤشر "إم إس سي آي" .. علامة بارزة

وصف رئيس مجلس إدارة شركة بورصة الكويت حمد الحميضي ترقية شركة مورغان ستانلي كابيتال انترناشيونال (إم إس سي آي) لبورصة الكويت ضمن مؤشر الأسواق الناشئة بالعلامة البارزة في نھج التطوير الذي تتبعھ الشركة ما يعزز مكانة الدولة على خارطة الاستثمار العالمية.


وقال الحميضي في كلمة على الموقع الإلكتروني لبورصة الكويت اليوم السبت "نحن فخورون بأن خططنا التوسعية أدت إلى إدراج بلدنا ضمن المؤشرات العالمية وستكون ھذه الترقية بمثابة دفعة لأسواق المال المحلية ستساھم في تدفقات للاستثمارات الأجنبية وتحسين السيولة وبيئة الاستثمار في البلاد".


ومن جانبھ قال الرئيس التنفيذي بالتكليف في الشركة محمد العصيمي في كلمة مماثلة ان تصنيف البورصة إلى سوق ناشئ من قبل (إم إس سي آي) ثمرة للدور الفاعل الذي تقوم بھ في تعزيز كفاءة الأسواق وشفافيتھا وزيادة السيولة وتعزيز ثقة المستثمرين.


وأكد العصيمي استمرار العمل من أجل تحسين البنية التحتية وتبسيط العمليات ومواءمة معايير السوق مع أفضل الممارسات العالمية.


وذكرت البورصة أن الترقية جاءت نتيجة لجھود التطوير الشاملة التي بذلتھا ھيئة أسواق المال وبورصة الكويت والشركة الكويتية للمقاصة خلال السنوات الماضية.


وأشارت الى ان مزايا الترقية والانضمام الى مؤشرات الأسواق الناشئة منوھة بأنھا تكمن في تحسين كفاءة السوق وتنويع قادة المستثمرين وتشجيع مشاركة المستثمرين ذوي الخبرة في الجمعيات العمومية وتدفق الاستثمارات الأجنبية وزيادة السيولة فضلا عن زيادة جاذبية سوق رأس المال.


وكانت شركة مورغان ستانلي كابيتال انترناشيونال أعلنت عن ترقية دولة الكويت إلى سوق ناشئ وتعد ھذه الترقية الثالثة للكويت إلى سوق ناشئ بعد الترقية في مؤشر ستاندرد آند بورز داو جونز في ديسمبر 2018.


وبينت البورصة أن المراحل والأوزان تمت فيما يتعلق ب(فوتسي راسل) على مرحلتين الأولى و الثانية تمت في ديسمبر 2018 ووزن المؤشر فيھما 94ر0 في المئة كما في 31 مايو 2019 ومرحلة (ستاندرد آند بورز داو جونز) فتتم على مرحلة واحدة في 23 سبتمبر 2019 ووزن المؤشر المتوقع 6ر0 في المئة.


وأضافت "أما مؤشر مورغان ستانلي كابيتال انترناشيونال (إم إس سي آي) فسيتم على مرحلة واحدة في مايو 2020 ووزن المؤشر المتوقع 5ر0 في المئة".


يذكر ان شركة بورصة الكويت تأسست في 21 أبريل 2014 بموجب قرار مجلس مفوضي ھيئة أسواق المال رقم 2013/37 الصادر بتاريخ 20 نوفمبر 2013 وقانون ھيئة أسواق المال رقم 2010/7.


وتتولى شركة بورصة الكويت إدارة عمليات سوق الأوراق المالية وتعود ملكيتھا بالكامل إلى ھيئة أسواق المال التي تتولى المسؤولية عن رقابة جميع جوانب أسواق المال في الكويت.

أضف تعليقك

تعليقات  0