تعرف علي أعراض الوسواس القهري واسبابه

“الوسواس القهري” هو أحد تلك المصطلحات التي يسيء بعض الأشخاص استخدامها كطريقة لوصف الأشخاص الذين يحبون الأشياء نظيفة للغاية أو مرتبة فقط.


لكن إذا كنت تعاني من حالة فعلية تتمثل في اضطراب الوسواس القهري، فإن الطريقة التي تؤثر بها على حياتك حقيقية للغاية.

ما هي أعراض الوسواس القهري

ما هو الوسواس القهري؟

الوسواس القهري هو نوع من الأمراض العقلية. يمكن للأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري أن يكون لديهم أفكار مهووسة ومحثات أو سلوكيات إلزامية متكررة، بعضها لديه كل من الهواجس والإكراه.

الوسواس القهري لا يتعلق بالعادات مثل عض أظافرك أو التفكير دائمًا في الأفكار السلبية.

يمكن أن يؤثر الاضطراب على وظيفتك ومدرستك وعلاقاتك ويمنعك من العيش حياة طبيعية، أفكارك وأفعالك خارجة عن إرادتك.

الفكر الهوس، على سبيل المثال، هو التفكير في أن أفراد عائلتك قد يتعرضون للأذى إذا لم يلبسوا ملابسهم بالترتيب نفسه كل صباح.

قد تكون العادة الإجبارية من ناحية أخرى، غسل يديك 7 مرات بعد لمس شيء قد يكون قذرًا.

على الرغم من أنك قد لا ترغب في التفكير أو القيام بهذه الأشياء إلا أنك تشعر بالعجز عن التوقف.


الأعراض

يعرف الكثير من الأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري أن أفكارهم وعاداتهم ليست منطقية.

إنهم لا يفعلون ذلك لأنهم يستمتعون بهم، ولكن لأنهم لا يستطيعون الاستقالة.

وإذا توقفوا فسيشعرون بالسوء لدرجة أنهم يبدأون من جديد.

يمكن أن تتضمن أعراض الوسواس القهري ضمن الهواجس والإكراهات العديد من الأشياء المختلفة، مثل الحاجة إلى النظام أو النظافة والتخزين والأفكار المتطفلة حول الجنس والدين والعنف وأجزاء الجسم.

يمكن أن تشمل أعراض الوسواس القهري الهوسية:

الخوف من الجراثيم أو التراب. مخاوف من التعرض للاذى أو إصابة الآخرين.

تحتاج إلى أن توضع الأشياء في الترتيب الدقيق.

الاعتقاد بأن بعض الأرقام أو الألوان “جيدة” أو “سيئة”.

وعي مستمر بالوميض أو التنفس أو أي إحساس آخر بالجسم.

الشك الذي لا أساس له بأن الشريك غير مخلص.

يمكن أن تشمل العادات القهرية:

غسل اليدين عدة مرات على التوالي.

القيام بالمهام بترتيب معين في كل مرة أو عدد معين “جيد” من المرات.

فحص متكرر على باب مغلق، مفتاح إضاءة وأشياء أخرى.

تحتاج إلى حساب الأشياء مثل الخطوات أو الزجاجات.

وضع العناصر بترتيب دقيق، مثل العلب ذات الملصقات التي تواجه الواجهة.

الخوف من لمس مقابض الأبواب أو استخدام المراحيض العامة أو المصافحة.


الأسباب

الأطباء ليسوا متأكدين من سبب إصابة بعض الأشخاص بالوسواس القهري.

قد لا تبدو مناطق معينة في المخ طبيعية لدى المصابين بالوسواس القهري، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث.

الوسواس القهري أكثر شيوعًا عند النساء منه في الرجال، غالبًا ما تظهر الأعراض عند المراهقين أو البالغين.

الإجهاد يمكن أن يجعل الأعراض أسوأ.

قد يكون هناك جين أو جينات مرتبطة بالوسواس القهري، لكن لا يزال هذا غير معروف.

أنت أكثر عرضة للإصابة بهذا الاضطراب إذا:

أحد الوالدين أو الأخوة أو الطفل المصاب بالوسواس القهري.

الاكتئاب والقلق أو التشنجات اللاإرادية.

تجربة مع الصدمة.

تاريخ من الاعتداء الجسدي أو الجنسي كطفل.


التشخيص

قد يقوم طبيبك بفحص بدني وفحص دموي للتأكد من أن الأعراض ليست ناتجة عن شيء آخر. سوف يتحدث معك أيضًا عن مشاعرك وأفكارك وعاداتك.

إذا كانت أفكارك وعاداتك تمنعك من القيام بما تريد القيام به لمدة ساعة على الأقل في اليوم، فقد يكون لديك الوسواس القهري.

العلاج

لا يوجد علاج للوسواس القهري.

ولكن مع العلاجات، قد تكون قادرًا على تقليل مقدار تداخل أعراضك مع حياتك.

قد يصف طبيبك الدواء أو يرسلك إلى العلاج النفسي.


أضف تعليقك

تعليقات  0