سمو الأمير يتلقى رسالتي تهنئة من سمو الشيخ سالم العلي والشيخ مشعل الأحمد بمناسبة رفع الإيقاف الرياضي

تلقى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح رسالتي تهنئة من أخيه سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني حفظه الله ومن أخيه الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني عبرا فيهما باسمهما وبالإنابة عن جميع منتسبي الحرس الوطني قادة وضباطا وضباط صف وأفراد عن خالص التهاني والتبريكات لسموه رعاه الله وللشعب الكويتي الكريم بمناسبة رفع الإيقاف نهائيا عن الرياضة الكويتية من قبل اللجنة الأولمبية الدولية معربين عن بالغ الإعتزاز بالجهود الدولية والمتميزة التي يبذلها سموه رعاه الله لأجل تأكيد مكانة دولة الكويت في كافة المحافل الدولية.


هذا وقد بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح برسالتين جوابيتين إلى أخيه سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني حفظه الله وأخيه الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني ضمنهما سموه بالغ شكره وتقديره على ما أعربا عنه من طيب المشاعر بهذه المناسبة السعيدة والعزيزة على نفوس الجميع مشيدا سموه بكافة الجهود التي بذلتها السلطتان التشريعية والتنفيذية ووزارة الدولة لشؤون الشباب والهيئة العامة للرياضة والتي أسفرت عن رفع الإيقاف النهائي والدائم عن الرياضة الكويتية متمنيا سموه حفظه الله للرياضة الكويتية كل التوفيق وتحقيق مختلف البطولات الرياضية في المنافسات الإقليمية والدولية ورفع راية الكويت في المحافل الرياضية على المستويين الإقليمي والدولي سائلا سموه المولى تعالى أن يديم عليهما موفور الصحة والعافية وأن يحقق الوطن العزيز كل ما ينشده من نمو وازدهار.

أضف تعليقك

تعليقات  0