"التربية" تعكف علي دراسة تمهد للإلغاء التدريجي لعقود تأجير مساكن المعلمات

ذكرت مصادر مطلعة بوزارة التربية ان قطاع المنشآت التربوية والتخطيط في الوزارة يجري دراسة بهدف حصر المباني التابعة للوزارة والتي يمكن استغلالها وإعادة تأهيلها والاستفادة منها كسكن للمعلمات اللاتي يعملن في مدارس «التربية».

واوضحت المصادر ان الوزارة تهدف من تلك الدراسة الاستفادة من تلك المباني كسكن للمعلمات تمهيدا للإلغاء التدريجي لعقود تأجير مساكن المعلمات.

جدير بالذكر أن «التربية» أبرمت نحو 26 عقدا إيجاريا كسكن للمعلمات، منذ سنوات سابقة وتمتلك حاليا حوالي 21 وحدة سكنية موزعة على المناطق التعليمية المختلفة.

أضف تعليقك

تعليقات  0