الحرس الوطني يوثق زيارة صاحب السمو ومسيرة 52 عاما من العطاء دفاعاً عن الوطن

أصدرت مديرية التوجيه المعنوي في الحرس الوطني عددا جديدا من مجلة الحرس الوطني الكويتي تضمن توثيقا لزيارة حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وسمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، حفظهما الله ورعاهما، إلى الحرس الوطني.

وأكد مدير مديرية التوجيه المعنوي ورئيس تحرير مجلة الحرس الوطني العقيد الركن عبدالله صالح نزال أن العدد الثامن والستين من المجلة يواكب الذكرى الثامنة والخمسين لاستقلال الكويت وبدء مراحل بناء دولة المؤسسات، ومرور 52 عاماً على صدور المرسوم الأميري بإنشاء الحرس الوطني ليكون هيئة مستقلة عن الجيش والشرطة، مؤكدا أن رجال الحرس الوطني ومنذ تأسيسه ضربوا أروع الأمثلة في الدفاع عن تراب الوطن الطاهر وخلدوا بطولاتهم بما قدموه من تضحيات صارت نبراساً للأجيال القادمة.

واشتمل العدد على تغطية موسعة لزيارة وفد أمني رفيع المستوى إلى المملكة المتحدة، وتوقيع مذكرة تفاهم مع وزارة الدفاع البريطانية، كما تضمن تغطية شاملة وموسعة لأنشطة قيادات ووحدات الحرس الوطني المختلفة، ولقاء مع المعاون للشؤون المالية وإدارة الموارد، وآمر جناح الطيران إضافة إلى مشاركات متنوعة لمنتسبي الحرس الوطني في المجالات العسكرية والأمنية والقانونية والطبية والدينية والثقافية والرياضية، كما احتوى العدد على دراسة بعنوان " الأفكار الإبداعية بين الإلهام والصناعة" للدكتور صالح السعيد، والسلامة البيئية في دولة الكويت للدكتورة ابتسام الرفاعي، فضلاً عن مقالات وأخبار باللغتين الإنجليزية والفرنسية.

أضف تعليقك

تعليقات  0