شركة البترول الكويتية العالمية تستحوذ على 67 محطة جديدة في إسبانيا

قال الرئيس التنفيذي لشركة البترول الكويتية العالمية الشيخ نواف الصباح ان الشركة تتخذ الخطوات لتعزيز مكانتها في أوروبا وتنمية أنشطتها بقطاع التجزئة في الخارج وفقا لخطة استراتيجية مدروسة.


جاء ذلك في حديث الشيخ نواف لوكالة الانباء الكويتية (كونا) مساء امس الخميس على هامش عملية شراء الشركة 67 محطة بيع بالتجزئة من شركة (ساراس إينيرجيا) الإسبانية.


واضاف الشيخ نواف "ان عملية الاستحواذ الجديدة يزيد محطات الشركة من 10 مملوكة حتى الآن إلى 77 محطة في إسبانيا" مؤكدا ان اسبانيا تمثل مركزا للنمو ضمن استراتيجية الشركة في أوروبا.


ولفت إلى ان تلك الخطوة تأتي لتعزيز نمو شركة البترول الكويتية العالمية (كي بي آي) التي تملك أكثر من 4700 محطة تحمل شعار (كيو ايت) في أوروبا التي تتطلع الشركة إلى تعزيز مكانتها فيها ولاسيما الدول التي تمثل فيها مركز قوة مثل إيطاليا وبلجيكا وهولندا ودول شمال غرب أوروبا.


واعرب عن أمله في مواصلة النمو في الدول التي توفر فرصا واعدة وتكون ضمن إطار استراتيجية الشركة مبينا ان المحطات الجديدة التي سترفع جميعها شعار (كيو ايت) بحلول شهر ديسمبر المقبل ستوفر خدمة شحن السيارات الكهربائية وذلك ضمن إطار حرص الشركة على منح العملاء كافة الفرص والخدمات لتزويد سياراتهم بالطاقة.


وأوضح ان عددا كبيرا من العملاء طلبوا ان تكون محطات (كيو ايت) التي يرتادونها مزودة بالوقود التقليدي إلى جانب الشحن الكهربائي الذي سيدعم السوق الأساسية التي هي التزويد بالوقود.


وبالحديث عن استراتيجية شركة البترول الكويتية العالمية قال الشيخ نواف الصباح انها تقوم على ركيزتين أساسيتين تتجسد الأولى في نمو العمليات في أوروبا ورفع عدد محطات التزويد بالوقود مع دعم تلك المحطات بخدمات غير نفطية منها المحلات التجارية بالتعاون مع الشركات الرائدة في مجال الأغذية والمشروبات.


وافاد بان الشركة المملوكة بالكامل من مؤسسة البترول الكويتية تقوم أيضا بدعم سياستها النفطية وتسويق النفط الخام وكذلك المنتجات البترولية في المستقبل التي ستصدر من المصافي الكويتية بعد اكتمال المشاريع العملاقة التي تقوم بها شركة البترول الوطنية الكويتية لافتا إلى ان النفط الخام يتم تسويقه عن طريق مصفاة الشركة في فييتنام وأخرى جديدة تحت الانشاء في سلطنة عمان وحول المنتجات البترولية قال الشيخ الصباح ان الشركة تعمل مع أشقائها في مؤسسة البترول الكويتية لإيجاد الأسواق الواعدة لهذه المنتجات والتي يتم تسويقها عن طريق شركة (كي بي آي) تحت شعار (كيو ايت).


وقال ان الشباب الكويتي يشكل ركيزة أساسية في استراتيجية الشركة لاسيما في مجال نمو المشاريع في الخارج مشيرا إلى ان جميع مكاتب الشركة خارج حدود الكويت تحظى بكفاءات كويتية شابة وفاعلة تساهم في تحقيق استراتيجيات الشركة في تلك البلدان.


وقالت (كي بي آي) في بيان صدر امس الخميس ان شبكة المحطات ال67 الجديدة تمتد على نطاق واسع في إسبانيا وبشكل خاص في إقليم (كتالونيا) شمالي شرقي البلاد.


وأشار البيان إلى انه ضمن إطار المعايير العالية لشبكة (كيو ايت) في جميع أنحاء أوروبا فإن المحطات الجديدة ستوفر أنواع الوقود التقليدية والممتازة وأنواع الوقود البديل فضلا عن توفير خدمات الشحن للسيارات الكهربائية فيما ستوفر أيضا خدمات متميزة في مجال الأغذية والمشروبات بالتعاون مع العلامات التجارية الرائدة في القطاع.


وشدد البيان على ان عملية الاستحواذ على شبكة المحطات الجديدة في إسبانيا تأتي لتعزيز المكانة التنافسية في القطاع ولاسيما على صعيد المبيعات المباشرة وخدمة الديزل الدولية ورفع الحصة السوقية للشركة.


يذكر ان شركة البترول الكويتية الاسبانية هي شركة مملوكة لمؤسسة البترول الكويتية وتعمل الشركة كذراع استثماري للمؤسسة في صناعات الشق السفلي وتعتبر من أكبر عشر تكتلات للطاقة في العالم. 

أضف تعليقك

تعليقات  0