المنفوحي: الفرق الميدانية تواصل جولاتها للقضاء على الأسواق العشوائية

تكثف بلدية الكويت جهود اجهزتها الرقابية للتصدي للمظاهر السلبية التي تشوب النظافة العامة بمنطقة جليب الشيوخ ، ونظرا لعوامل عدةجعلت من تلك المنطقة حالة خاصة تتطلب تظافر جهود الوزارات المختصة وتعاونها مع البلدية لمعالجة حقيقية في ظل ما تعانيه البنى التحتية من ضغط جراء الكثافة السكانية .


وتعكف الاجهزة الرقابية التابعة لادارة النظافة العامة واشغالات الطزف بفرع بلدية محافظة الفراونية على تكثيف عمليات تنظيف منطقة الحساوي وشوارعها المتفرعة من شارع محمد بن القاسم والتي تعاني البنية التحتية فيها من عجز شبكة الصرف الصحي ،فضلا عن تكدس إعداد كبيرة من الوافدين مما يضغط بشكل كبير على الخدمات العامة .


واعلنت إدارة العلاقات العامة أن مدير عام البلدية م. أحمد المنفوحي بصدد إصدار تعميم لتركيز الجهود من خلال تشكيل لجنة مشتركة تضم عدة جهات مختصة تضم البلدية ووزارات الأشغال العامة والكهرباء والماء والداخلية والهيئة العامة للبيئة للتعاون والتنسيق في كيفية التعامل بإيجاد الحلول المناسبة بشأن منطقة الحساوي ووضع معالجة جذرية لما تعانيه من ضغط على البنى التحتية يتسبب في طفح مياة الصرف الصحي.


واشارت الادارة الى ان إدارة النظافة العامة وإشغالات الطرق بفرع بلدية محافظة الفروانية ممثلة في مركز نظافة الجليب نفذوا عدة حملات ميدانية لضبط العمالة الاسيوية التي تقيم أسواق عشوائية بمناطق جليب الشيوخ لإزالة كل ما يشوه المنظر العام والارتقاء بمستوى النظافة بالمحافظة .


وأكدت ان فرق مركز نظافة جليب الشيوخ مستمرة بمداهمة تلك الأسواق العشوائية والقضاء على الظواهر السلبية حيث أسفرت الجولات عن مصادرة حمولة 231422م3 من الخضراوات والفواكه والملابس المستعملة فضلا عن الأجهزة الكهربائية المستعملة إلى جانب رفع حمولة 665م3 من المخلفات الناتجة عن عمليات المصادرة.

أضف تعليقك

تعليقات  0