«التجارة»: 125 مليون دينار دعم المواد الإنشائية

فعلت وزارة التجارة والصناعة، مطلع شهر يوليو الجاري القرار المنظم لصرف دعم المواد الإنشائية الموجه إلى المواطنين الذين يشيدون منازلهم الجديدة بغية ضمان إيصال الدعم إلى مستحقيه ومواجهة أي محاولة لخلق سوق سوداء في مجال مواد البناء.


وبحسب أرقام «التجارة»، فقد بلغ حجم الدعم الذي قدمته الدولة للمواطنين في سلة المواد الإنشائية خلال العام الماضي 125 مليون دينار، ما يؤكد ضرورة مراقبة الأسواق للتأكد من وصول الدعم إلى مستحقيه.


وقال رئيس قسم السلع والمواد المدعومة في وزارة «التجارة» صلاح الرشيدي إن الدولة تقدم الدعم للمواطن على المواد الأساسية اللازمة لبناء القسيمة السكنية المخصصة له بما لا يتجاوز 30 ألف دينار بما يغطي احتياجاته، مؤكداً الحرص على المتابعة الأسبوعية للأسعار في السوق المحلية.


وأضاف الرشيدي أن القرار الوزاري رقم 232 لسنة 2018 الذي دخل حيز التنفيذ مطلع الشهر الجاري قضى بزيادة خيارات المواد الإنشائية المدعومة أمام المواطنين، إذ لم تعد مقتصرة على الطابوق الجيري (قوالب البناء) والأصباغ (التكسية الخارجية) فقط.


وأوضح أن من شأن القرار المشار إليه منع ظهور سوق ثانوية للمواد الإنشائية المدعومة التي قد تنشأ عن استغناء أو بيع المواطن بعضها إما لعدم رغبته في استخدامها في تشييد منزله أو للاستعاضة عنها بأنواع أخرى غير مدرجة ضمن القائمة المدعومة وشراء بدائل عنها بقيمتها المالية.

أضف تعليقك

تعليقات  0