الخلايا الجذعية.. علاج ثوري مستقبلي لـ"قصور القلب"

قريبا سيصبح بإمكان الأطباء علاج "قصور القلب" باستخدام الخلايا الجذعية، وذلك بعد أن أثبت علماء بريطانيون نجاح تجربة عملية حديثة.


ويوجد في بريطانيا ما يقارب المليون شخص يعانون من قصور القلب، وهو مرض يحدث نتيجة أي خلل وظيفي أو عضوي يؤثر على وظيفة القلب كمستقبل للدم، ومضخة له إلى أنحاء الجسم.


ويقول الأطباء، إن أعراض قصور القلب تشمل ضيقا في التنفس وإحساسا بالتعب وتورما في الساقين.


ووفق ما ذكرت صحيفة "تلغراف" البريطانية، فإن باحثين من جامعة "كامبريدج" وجدوا أن حقن مجموعة من الخلايا الجذعية في القلب قد يكون علاجا فعالا لهذه الحالة المرضية.


واستخدم الباحثون في تجربتهم أنسجة قلب بشرية ثلاثية الأبعاد، نمت في المختبر.


وبعد حقنها، وجدوا أن خلايا عضلات القلب نمت ونضجت، وحسّنت قدرة عضلة القلب على الانقباض والاسترخاء بمعدل 2.5 مرات.


كما أظهرت التجربة التي أجريت على حيوانات تجدّد الأنسجة القلبية "المتضررة"لديها.


وتعليقا على نتائج التجربة، قال الدكتور يوهانس بارغهر: "أبحاثنا تُظهر الإمكانات الهائلة للخلايا الجذعية لتصبح يوما ما أول علاج لقصور القلب".


وأضاف: "ما يزال الطريق أمامنا طويلا للتدقيق أكثر في نتائج التجربة، ونأمل أن نتمكن من إجرائها على البشر في غضون ثلاث سنوات".

أضف تعليقك

تعليقات  0