الجلاوي: مشروع المراقبة الإشعاعية للمنافذ الجمركية يقي البلاد من خطر تسرب المواد المحظورة

أعلن مدير عام الإدارة العامة للجمارك سعادة المستشار جمال الجلاوي، عن بدء الخطوات التنفيذية نحو تدشين مشروع المراقبة الإشعاعية للمنافذ الجمركية، وذلك ضمن الخطط الاستراتيجية للإدارة العامة للجمارك للعام 2019 - 2020.


ولفت المستشار جمال الجلاوي، في تصريح صحافي إلى أن الهدف من المشروع هو حماية البلاد من خطر التداول غير المشروع للمواد الاشعاعية والنووية وبما يمكن المنافذ الجمركية من حظر تسريب هذه المواد الخطرة والاكتشاف المبكر لأي خطر إشعاعي والتأكد من خلو البضائع الواردة من تلك المكونات، لافتاً إلى أن إقامة هذا المشروع تأتي ضمن الخطط الاستراتيجية للإدارة العامة للجمارك للعام 2019 - 2020، توجه بالشكر إلى جميع الفرق المشرفة والعاملة في هذا المشروع.


واضاف المدير العام عن أن مراكز المراقبة الاشعاعية ستقام في كل من: موانئ الشويخ والدوحة والشعيبة إلى جانب مركزي النويصيب والسالمي، ونوه الجلاوي إلى أن مشروع المراقبة الإشعاعية يأتي في إطار تنفيذ البنود التعاقدية مع الشركة المستثمرة (جلوبال) لافتاً إلى ان الفرق العاملة في تدشين مشروع «المراقبة من الإشعاع» قامت في الفترة من الخامس من أغسطس حتى يوم أمس بعمل زيارات ميدانية لموانئ الشويخ والشعيبة والدوحة ومنفذي السالمي والنويصيب مثمناً الجهود الرامية الى تنفيذ الشمروع وفق الجدول الزمني المخصص له.


من جهته، قال عضو لجنة الإعلام الجمركي المنسق العام لشؤون المنافذ رئيس ميكنة العمل الجمركي والنظم الأمنية السيد: طلال العيدان، إنه بناء على توجيهات المدير العام للجمارك المستشار جمال الجلاوي، وتنفيذاً للبنود التعاقدية مع شركة «جلوبال» جرى التنسيق مع جميع الأطراف المعنية بهذا الخصوص وهي وزارة الصحة ممثلة في ادارة الوقاية من الإشعاع ووزارة الداخلية ممثلة في إدارة المنافذ البرية ومؤسسة الموانئ الكويتية.


وأضاف العيدان: قامت الجهات المذكورة بتنظيم زيارات ميدانية بحضور الشركة الألمانية المنفذة للمشروع، بالاضافة إلى فريق المشروع والشركة المستثمرة، حيث جرت زيارة المواقع التي سيتم بها وضع بوابات لكشف الإشعاع.


وأردف بالقول: خلال الزيارات الميدانية قامت الفرق بعملية مسح ميداني وعمل تخطيط لتلك المواقع وكذلك إنجاز الترتيبات اللازمة تمهيدا للبدء في الخطوات التنفيذية للمشروع وكذلك معاينة المواقع المزمع تركيب البوابات بها وتحديد آلية الإنشاء والتوصيلات الكهربائية.

أضف تعليقك

تعليقات  0