محمد هايف يطالب بسرعة ازالة معبد السيخ .. حتى لا تتجرأ طوائف مشابهة على إقامة معابدها

اكد النائب محمد هايف ان وجود معبد السيخ في منطقة الصليبية يمثل تعدي على ثوابت الدين الاسلامي الحنيف مطالباً بسرعة ازالة المعبد لاسيما وان هذا المعبد قد اقيم بمخالفة صريحة للقانون ودون موافقة الجهات المختصة.

جاء ذلك في تصريح صحفي للنائب محمد هايف حيث اكد علي ضرورة تسريع إغلاق المعبد، مؤكداً أن «ذلك لا يتناقض مع مبدأ حرية الاعتقاد والتي أصلها في الإسلام، أن لا إكراه في الدين والتي يكفلها الدستور، في المادة 35، طبقاً للعادات المرعية وعدم الإخلال بالنظام العام»، مطالبا الجهات المعنية باتخاذ الاجراءات العاجلة لإزالة المعبد، مؤكداً أننا «لا يمكن أن نسمح بالتعدي على حرمة الدين الإسلامي ونشر ما يخالف عقيدة المسلمين في البلاد أو ما يخالف القوانين العامة».

واستغرب أن يتم استغلال مكان مخصص لإحدى الشركات من قبل (أملاك الدولة) في منطقة الصليبية السكنية مقرا للمعبد، معتبرا أن «ذلك يمثل تجاوزاً وانتهاكا لحرمة المال العام وسكان المنطقة»، داعياً إلى الاسراع بإزالة مثل هذه المعابد «حتى لا تتجرأ طوائف مشابهة على إقامة معابدها على أرض الكويت، التي عرف عن أهلها التمسك بالشريعة الغراء».

أضف تعليقك

تعليقات  0