الجبري يؤكد متانة العلاقات الكويتية الأمريكية والكويتية الصينية

اكد وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري  متانة العلاقات الكويتية الأمريكية والكويتية الصينية في المجالات كافة وعلى مختلف الأصعدة.

جاء ذلك في لقاءين منفصلين مع السفير الامريكي لدى الكويت لورانس سيلفرمان والسفير الصيني لدى البلاد مينغ قانغ.

واضاف الجبري في بيان عقب استقبالھ السفير الامريكي بمناسبة انتھاء مھام عملھ في الكويت ان زيارات سمو أمير البلاد حفظھ الله ورعاه الى الولايات المتحدة رسخت أسس التعاون بين البلدين الصديقين حيال كل القضايا والملفات الدولية خاصة المتعلقة منھا بمنطقة الشرق الأوسط.

واشار الى العمل المتواصل والمستمر لتدعيم وترسيخ العلاقات الإعلامية والثقافية بين البلدين الصديقين .

ومن جانبھ اعرب السفير سيلفرمان عن امتنانھ لحسن الاستقبال وكرم الضيافة اللذين وجدھما طيلة فترة عملھ بالكويت على المستويين الرسمي والشعبي واصفا ھذه الفترة بأنھا من اجمل فترات عملھ كسفير لبلاده في الخارج.

وفي لقاء منفصل مع السفير الصيني لدى البلاد لي مينغ قانغ أكد الجبري ان ما تشھده العلاقات الكويتية الصينية من نمو وتطور في مختلف المجالات وعلى الأصعدة كافة يأتي انطلاقا من رؤية سمو أمير البلاد.

واوضح الجبري ان تلك الرؤية تعمل على ترسيخ العلاقات الكويتية مع كل دول العالم المحبة للسلام من أجل دعم الأمن والسلم الدوليين قائلا ان زيارات سمو أمير البلاد لجمھورية الصين "مثلت قاعدة انطلاق وتميز العلاقات الكويتية الصينية في مختلف المجالات".

ومن ناحيتھ أكد السفير الصيني اھمية الدور الذي تقوده الكويت بقيادة سمو أمير البلاد قائد العمل الانساني حفظھ الله ورعاه في دعم الأمن والاستقرار العالمي من خلال مبادرات سموه السياسية والإنسانية والتنموية ليعم السلام ربوع العالم. و

أبدى اعجابھ الشديد بالرؤية السامية للكويت الجديدة 2035 والتي تتضمن احياء طريق الحرير وانشاء مدينة الحرير للوصول بالكويت الى مركز مالي وتجاري اقليمي.

واعرب عن سعادتھ بمناسبة افتتاح مكتب جديد لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) في بكين بما يسھم في تطوير العلاقات بين البلدين في المجال الاعلامي داعيا الى تبادل الخبرات الاعلامية في البلدين من خلال الزيارات المتبادلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0