الجاسم: "الكویتیة" متمسكة بمبادئھا الرئیسیة ..السلامة والأمان ودقة المواعید

قال رئيس مجلس إدارة شركة الخطوط الجوية الكويتية يوسف الجاسم يوم امس الأربعاء ان زيارته على رأس وفد لمصنع شركة الطائرات الأوروبية (ايرباص) في مدينة ھامبورغ الألمانية يعتبر تفعيلا لخطة عمل واتفاقيات عقدت في مجلس الإدارة السابق.


وأضاف الجاسم في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على ھامش زيارته لمصنع (ايرباص) في ھامبورغ أنه آن الأوان لقطف ثمار الجھود السابقة بتسلم أول طائرة (إيرباص) جديدة مملوكة للشركة اليوم الخميس والعودة بھا إلى البلاد في اليوم التالي.


وأكد أن (الكويتية) لاتزال متمسكة بمبادئھا الرئيسية وھي السلامة والأمان والحفاظ على سجلھا الناصع ودقة المواعيد وخدمة العملاء.


وبين أن (الكويتية) لا تقبل إلا ان تكون في موقع الريادة موضحا أن الشركة نالت نسبة تصل إلى من 88 إلى 100 في دقة المواعيد في الفترة السابقة.


وقال أن العقبات التي كانت تعاني منھا الشركة في السابق "زالت و الحمد وتم السيطرة عليھا" بفضل الأدوات المستحدثة لتحسين الخدمات منھا مطار (تي4 (الجديد وتسلم أولى الطائرات الجديدة في حفل خاص سيقام بمصنع (ايرباص) غدا الخميس.


وأعرب الجاسم عن شكره لمجالس الإدارة السابقة الذين ساھموا في تطوير الشركة قائلا "إننا بدأنا من حيث ما انتھوا إليھ".


وشملت زيارة وفد (الكويتية) عدة اقسام داخل مباني مصنع (ايرباص) منھا قسم تجميع المكونات الأساسية لعائلة طائرات (ايه 320 (التجارية قصيرة المدى والمتوسطة وھي الطائرة التي يتخصص بھا مصنع (ھامبورغ) علاوة على رؤية آلية تركيب وتنفيذ التصاميم الداخلية الحديثة للطائرات.


واستمع الوفد أيضا خلال زيارتھ إلى شرح مفصل حول مصنع (ھامبورغ) المتخصص في صناعة طائرات (ايه 380 (التجارية بعيدة المدى وھياكلھا وتنفيذ التصاميم الداخلية للطائرات العملاقة.


واطلع الوفد على خط إنتاج الطائرات كما استمع لشرح تفصيلي عن حجم مبيعات الشركة في الاسواق العالمية.


وعلى ھامش الجولة ناقش الوفد سبل التعاون المشترك بين الشركتين في مجال شراء الطائرات وصيانتھا ومجالات التدريب تمھيدا لاستلام (الكويتية) طائراتھا الجديدة والتي ستكون أولاھا اليوم الخميس فيما ستتسلم بقية الطائرات الأخرى على مراحل حتى عام 2026 عبر صفقة ابرمھا الطرفان نھاية عام 2013 وحدثاھا في 2018.


ورافق الجاسم في جولته بمصنع (ايرباص) كلا من مدير الإدارة العامة للطيران المدني المھندس يوسف الفوزان وسفير الكويت لدى ألمانيا نجيب البدر كما ضم ممثلين عن الدوائر المعنية في الخطوط الكويتية.


واسست (إيرباص) اكبر مصانعھا في ألمانيا بھامبورغ ويحتوي على منشات ومرافق للتدريب على صيانة الطائرات كما يستقبل سنويا مئات القادمين من مختلف شركات الطيران في العالم.


وبحسب الإحصائيات التي قدمتھا الشركة للوفد فقد بلغ عدد الطلبات لطائرة (ايه 320 نيو) نحو 6638 طلبا بما يزيد عن 100 عميل مبينة ان عدد الطائرات التي تم تسليمھا بلغت نحو 914 طائرة.


وتعد ھذه الطائرة أكثر الطائرات انتشارا على مستوى العالم من فئة الطائرات أحادية الممر وتتوفر في ثلاثة أحجام (ايھ 320 (و(ايھ 319 (و(ايھ 321.(


ويوجد داخل كل طائرة من طائرات عائلة (ايھ 320 (340 ألف قطعة في الطائرة الواحدة ويستغرق استكمال تجميع الطائرة نحو شھر بينما يستغرق وقت تصنيع الطائرة منذ تصنيع القطعة الأولى وحتى تسليم الطائرة نحو سنة واحدة.


وتوفر الطائرة استھلاك الوقود بنسبة 20 بالمئة بالمئة أكما تقل تكاليف صيانة ھيكلھا بنسبة 5 بالمئة علاوة على انخفاض تكاليفھا التشغيلية بنسبة 14 بالمئة.


وكانت (إيرباص) أعلنت في 31 يوليو الماضي عن تضاعف أرباحھا في النصف الأول من العام الحالي لتصل إلى 3ر1 مليار دولار مقارنة في الفترة نفسھا من العام السابق ب554 مليون دولار معزية الزيادة في أرباحھا إلى الارتفاع الحاد في الطلبات على طائراتھا من طراز (ايھ 320.(


وأسست الخطوط الجوية الكويتية عام 1953 كشركة خاصة تحت اسم (الخطوط الجوية الوطنية الكويتية المحدودة) وبدأت أولى رحلاتھا في 16 مارس 1954 واستحوذت حكومة الكويت على كامل ملكيتھا بنسبة 100 في المئة عام 1962 وتبلغ عدد وجھاتھا نحو 47 وجھة حول العالم.

أضف تعليقك

تعليقات  0