«الكويتية»: نحرص على زيادة عدد طائراتنا التي تتميز بكفاءة التشغيل

أكد رئيس شركة الخطوط الجوية الكويتية يوسف الجاسم حرص الشركة على زيادة عدد طائراتها التي تتميز بكفاءة التشغيل مشيرا الى أن عدد ركاب الشركة هذه السنة قد يلامس الخمسة ملايين راكب مع نهاية العام.


جاء ذلك في تصريح صحفي على هامش وصول طائرة كاظمة الجديدة (ايه 320) الجديدة حيث استقبلها مبنى (تي4) قادمة من مصنع (إيرباص) في (هامبورغ) الألمانية وسط اجواء احتفالية لتنضم إلى أسطول الشركة.


واعرب الجاسم عن سعادته بهذه المناسبة مشيرا الى أن (كاظمة) سوف تبدأ أولى رحلاتها التجارية خلال أيام.


وقال ان الشركة استلمت اول طائرة من طراز (A320) على ان يلي ذلك استلام الطائرات المتبقية والتي يبلغ عددها 15 طائرة خلال السنوات القادمة مبينا ان هناك ثماني طائرات جديدة من طراز (A330) وخمس طائرات اخرى من طراز (A350) ليصل عدد الطائرات الاسطول عام 2026 الى 38 طائرة.


ولفت الى ان الطائرة الجديدة تعتبر من الطائرات الشعبية والمستخدمة في اغلب شركات الطيران حول العالم حيث تتميز بكفاءة التشغيل وكفاءة استهلاك الوقود الى جانب عدد من المزايا الفنية.


وشدد الجاسم على ان المبادئ الاساسية للشركة تقوم على الحفاظ على سلامة الركاب ودقة المواعيد مشيرا الى ان احد عوامل دقة المواعيد يعتمد على الطائرات الجديدة المستخدمة.


ورأى ان الطائرات الجديدة ستساعد على تثبيت موقع (الكويتية) المتقدم جدا في جانب الالتزام بالمواعيد التي بلغت دقتها نسبة 95 في المئة.


وذكر ان تجديد الاسطول يتماشى مع التزايد الكبير في عدد الركاب معربا عن امله بان يلامس عدد الركاب مع نهاية العام الحالي حاجر الخمسة ملايين راكب مقارنة بما كان مخطط له وهو 7ر4 مليون فيما تم نقل 1ر4 مليون خلال 2017 .


وافاد بأن الشركة لا تقوم بشراء الطائرات او غيرها الا مقابل تمويل مبينا ان منهجيتها تقوم على "استدعاء عروض الاقتراض من المبالغ التي نحتاجها من خارج راس مال الشركة البالغ 2ر1 مليار دينار (نحو 9ر3 مليون دولار امريكي) المدفوع منه 900 مليون دينار (نحو 9ر2 مليار دولار) من الحكومة الكويتية".


واضاف ان الشركة تقوم بالصرف على احتياجاتها من خلال عملياتها التشغيلية وايراداتها التي تناهز 390 مليون دينار (نحو 2ر1 مليار دولار امريكي) على اوجه الصرف المختلفة "لكن شراء الاصول الثابتة مثل الطائرات ياتي على نفس النهج المتعارف عليه في شركات الطيران".


وأسست (الكويتية) عام 1953 كشركة خاصة تحت اسم (الخطوط الجوية الوطنية الكويتية المحدودة) وبدأت أولى رحلاتها في 16 مارس 1954 واستحوذت حكومة الكويت على كامل ملكيتها بنسبة 100 في المئة عام 1962 وتبلغ عدد وجهاتها نحو 47 وجهة حول العالم.

أضف تعليقك

تعليقات  0