التربية: فوز 6 طلبة في جائزة "ابداعات الطفولة"

اعلنت وزارة التربية الكويتية اليوم الاربعاء فوز 6 طلبة بالمراكز الاولى في جائزة لطيفة بنت محمد ال مكتوم لابداعات الطفولة للعام 2019.


وقال الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد في تصريح صحفي ان المشاركة السنوية في الجائزة تسھم بابراز مواھب الطلبة في مختلف المجالات خاصة الجوانب الثقافية والادبية الى جانب الاطلاع على ما ھو جديد بما يخدم العملية التعليمية.


واشاد المقصيد بالجھود التي بذلھا الطلبة الفائزين والنتائج المتقدمة التي وصلوا اليھا لنيل الجائزة المھمة داعيا الطلبة الى بذل المزيد من الانجازات لرفع اسم الكويت في المحافل الدولية.


من جانبھا قالت منسق الجائزة في الكويت سوسن عبدالرحيم في تصريح مماثل ان الطالبة اريام العنزي بالصف العاشر من ثانوية زينب بنت محمد بمنطقة الجھراء التعليمية حصلت على المركز الاول في مجال البحوث البيئية في حين حصلت الطالبة الجوري الشراح بالصف العاشر من ثانوية السالمية بمنطقة حولي التعليمية على المركز الاول في مجال البحوث الجغرافية.


واضافت عبدالرحيم ان الطالبة ضحى العازمي بالصف العاشر من ثانوية زينب بنت محمد بمنطقة الجھراء التعليمية حصلت على المركز الأول في مجال علماء الحديث فيما حصل الطالب عبدالله الشمري بالصف السابع من مدرسة حمود الصباح المتوسطة للبنين بمنطقة الجھراء التعليمية على المركز الثاني.


وذكرت ان الطالبة ليالي السعيدي بالصف ال12 من ثانوية زينب بنت محمد بمنطقة الجھراء التعليمية حصلت على المركز الثالث في مجال البحوث الدينية في حين حصلت الطالبة نجيبة علي بالصف ال12 من ثانوية السالمية بمنطقة حولي التعليمية على المركز الثالث في المجال الأدبي (القصة القصيرة).


واوضحت عبد الرحيم ان النتائج التي حققھا الطلبة الكويتيين تشكل نسبة 30 بالمئة على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي مشيرة الى انھ سيتم تكريم الطلبة الفائزين في امارة دبي بدولة الامارات في 17 نوفمبر المقبل.


يذكر ان جمعية النھھضة النسائية في دبي كانت قد اطلقت جائزة (الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم لابداعات الطفولة) في العام 1999 وذلك لتنمية ورعاية الابداعات الخاصة بالطفل والعمل على تشجيع المنافسة بين الاطفال في مختلف المجالات.


وتقام الجائزة تقديرا من الجمعية للجھھود المبذولة من الشيخة لطيفة في مجالات اثراء البرامج والانشطة المقدمة للطفولة ولرعايتھھا للاعمال الموجھة للطفل على المستوى المحلي والعربي والعالمي.

أضف تعليقك

تعليقات  0