وفد طلابي كويتي يشارك في الملتقى العلمي العالمي بـ16 مشروعاً تقنياً

كونا - يشارك وفد طلابي كويتي في النسخة ال17 من (الملتقى العلمي العالمي) المزمع عقده في (أبوظبي) خلال الفترة من 22 إلى 28 سبتمبر الجاري ب16 مشروعا تقنيا وتطبيقيا.


ويوفر الملتقى المقام برعاية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان فرصة أمام الطلبة للتواصل ومناقشة مشروعات علمية ابتكرها وصممها شباب في مجالات عدة.


وقال نائب رئيس المنظمة العالمية لشغل أوقات الفراغ بالعلوم والتكنولوجيا (ملست آسيا) الرئيس الإقليمي لمكتب المنظمة عدنان المير لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الإثنين إن الوفد يضم 20 طالبا وطالبة من مدارس وزارة التربية و(التعليم الخاص) فضلا عن جامعة الكويت.


وأضاف المير أن (المكتب الإقليمي) عقد اجتماعا تمهيديا للوفد المشارك للتعريف بالملتقى والفعاليات المصاحبة مشيدا بحرص وزارة التربية وأولياء أمور الطلبة على إشراك قادة المستقبل في هذه التظاهرة العلمية التي تشهد مشاركة 1650 شابا من 58 دولة.


من جانبه قال المدير الإقليمي ل(ملست آسيا) داود الأحمد في تصريح مماثل ل(كونا) إن الوفد الطلابي الكويتي يشارك في الملتقى ب16 مشروعا تقنيا وتطبيقيا فضلا عن مشروع بحثي عن الذكاء الاصطناعي.


وأضاف الأحمد أن الملتقى يوفر فرصة للتواصل ومناقشة المشروعات العلمية التي ابتكرها وصممها شباب ضمن مجالات الأحياء والكيمياء وعلوم الكمبيوتر وعلوم الأرض والطاقة والنقل.


وأوضح أن المشروعات المشاركة تشمل أيضا مجالات الهندسة والعلوم الرياضية والطب والصحة والفيزياء وعلم الفلك والتكنولوجيا الحيوية. ولفت إلى أن الملتقى سيشهد اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظمة (ملست) وعقد جمعيتها العمومية بالإضافة إلى عقد (مؤتمر القادة) وحزمة من الفعاليات والأنشطة منها ورش عمل ومحاضرات.


وبحسب مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني يعد الملتقى فرصة فريدة لتبادل الخبرات والتعرف على المشاريع العلمية للمشاركين بالإضافة إلى بناء علاقات ترابط وتعاون دولي مع الوفود المشاركة من دول العالم.


ويضم الملتقى نخبة من العقول النيرة من شباب العالم ممن يجمعهم حب العلوم والرغبة في الاكتشاف سيساهمون كل على قدره بإضافة ابتكار جديد في مجالات العلوم.

أضف تعليقك

تعليقات  0