المطيري: الشباب الكويتي يحظى برعاية واهتمام من سمو الأمير

قال مسؤول كويتي اليوم الخميس ان الشباب الكويتي يحظى برعاية واهتمام من سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح باعتبارهم "ثروة حقيقية للوطن".


واكد المتحدث الرسمي باسم الهيئة العامة للشباب في الكويت محمد المطيري في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش تكريمه في حفل تتويج الفائزين بمسابقة (الشاب النموذج) ان التكريم يعود إلى دور الكويت لاهتمامها بقضايا الشباب والاستثمار الدائم للشباب.


واضاف المطيري ان هذا التكريم ليس بغريب على الشباب الكويتي معربا عن التطلع لان تشهد الفترة المقبلة المزيد من التكريم والتقدم لهم معتبرا ان "الاستثمار بالشباب هو اهم استثمار بالعالم".


واوضح علوش ان (الهيئة العامة للشباب) تضع نصب اعينها الشباب والاستثمار مضيفا أن الهيئة تنظم دورات شبابية بشكل دائم كل عام الى جانب مراكز الشباب المفتوحة وبما يؤكد حرص الدولة على الاستثمار بالشباب. واكد ان 72 بالمئة من الشعب الكويتي من فئة الشباب الذين يحظون باكبر اهتمام ورعاية.


من جانبه أكد عضو المكتب التنفيذي ب(مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة) وممثل الكويت محمد الياسين في تصريح مماثل ل(كونا) الحرص الدائم لسمو امير البلاد على دعم الشباب من خلال الهيئات الشبابية فى الدولة.


واشار الياسين على هامش حفل تكريم الفائزين الى حرصه على ابراز دور الشباب الكويتي وتسويق مسابقة (الشاب النموذج) في دولة الكويت.


واوضح أن الشباب الكويتي يرشحون بانفسهم من يرونه مناسبا لهذه الجائزة في ضوء المبادرات أو الاعمال أو البرامج التي يقوم بها مشيدا بفوز المتحدث باسم (الهيئة العامة للشباب) بجائزة (الشاب النموذج).


وأكد في الوقت ذاته الحرص على ابراز كل ما يقوم به الشباب الكويتي من انجازات او مبادرات تهم المجتمع الكويتي في (مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة) ليتعرف على الطاقات الشبابية بالكويت وابراز دورها.


كما اكد الياسين اهمية أن يلقى الشباب العربي الدعم والمساندة من جانب الحكومات والهيئات المختصة لمؤازرة مشاريعهم وافكارهم وترجمتها على ارض الواقع معتبرا ان الشباب العربي "متميز ولديه الافكار وبحاجة الى الدعم".


ويتزامن حفل تتويج الفائزين بمسابقة (الشاب النموذج) في نسخته الثانية الذي جرى تحت شعار "الطريق نحو الانتماء" بمقر جامعة الدول العربية مع اليوم العالمي للشباب وذلك بالتعاون بين القطاع الاجتماعي بالجامعة العربية و(مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة).

أضف تعليقك

تعليقات  0