حريق هائل يلتهم مصنعا في فرنسا

تشهد مدينة روان بشمال غرب فرنسا، صباح الخميس، حريقا كبيرا في مصنع كيميائي، وصف بالخطير بينما طلبت السلطات من سكان المنطقة البقاء في بيوتهم في إجراء احتياطي.


وأعلن رئيس إدارة منطقة النورماندي، بيار أندريه دوران، أنه تم إخلاء شريط عرضه 500 متر حول موقع مصنع لوبريزول الذي ينتج مواد تشحيم ويعتبر خطيرا، موضحا أنه لم تسجل أي إصابات.


وأضاف أن المدارس ستبقى مغلقة بينما تغطي "سحابة كبيرة من الدخان المنطقة"، التي يبلغ عدد سكانها 500 ألف نسمة.


ويكافح رجال الإطفاء حريقا في مصنع للمواد الكيماوية غربي فرنسا، وأغلقت السلطات المدارس في 11 بلدة محيطة وطلبت من السكان البقاء في منازلهم.


وذكرت وزارة الداخلية على موقع تويتر أنه تم إغلاق المدارس ودور الحضانة في المنطقة، وإبقاء المقيمين في دور رعاية المسنين داخلها.


وأظهرت الصور التي بثتها قناة بي أف أم التلفزيونية كتلة من الدخان الأسود ورشقات من لهيب برتقالي اللون فوق المصنع. دوت صفارات الإنذار مرارا. فيما يجري التحقيق في سبب الحريق. وينتج المصنع إضافات لزيوت التشحيم والطلاء، وفقا لموقع لوبريزول. لم تعلق الشركة.

أضف تعليقك

تعليقات  0