رياضة «الغوص».. متعة وفائدة وترفيه واسترخاء

من الاغراض التجارية والعسكرية قديما الى الرياضة والترفيه حديثا يحملك هواة رياضة الغوص في الكويت الى اعماق البحار حيث المتعة والفائدة والعالم الاخر المختبئ تحت المياه.


ولم يكن الغواص الكويتي اسامة الياقوت إلا أحد ممارسي ومحبي هذه الهواية التي قال عنها في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم السبت ان في ممارستها الكثير من الفوائد الصحية بالاضافة الى المتعة والاسترخاء.


وتطرق الياقوت في تصريحه الى اماكن ومواعيد الغوص في الكويت والمعدات الواجب استخدامها اثناء ممارسة هذه الهواية اضافة الى الاعمار المناسبة للغوص وغيرها من الامور المتعلقة بهذه الرياضة.

أضف تعليقك

تعليقات  0