الأميري: وحدة المسالك البولية تجري 40 عملية استئصال بروستاتا سنوياً

كشف استشاري ورئيس وحدة جراحة المسالك البولية والمناظير الدكتور عبداللطيف التركي عن إقامة ورشة علمية فريدة من نوعها، لأنها تعد أول برنامج طبي لتعليم الأطباء، يطبق فقط في أوروبا، وأمريكا الشمالية، وهي عبارة عن برنامج تدريبي يتضمن عدة عمليات لاستئصال البروستاتا بطريقة تدعى "ثنائية القطب" عن طريق "الكحت" بالمنظار (MASTERCLASS).


وأكد التركي، أن الأجهزة المستخدمة كانت موجودة بالفعل في مستشفياتنا، ولكن تم استخدامها بطريقة مستحدثة نسبياً تختلف عن الاستخدام المعتاد لاستئصال البروستاتا من دون تدخل جراحي عن طريق المنظار.


وتابع التركي، أن البروفيسور رزل استشاري ورئيس قسم بجامعة "لسبنج" بألمانيا هو واحد من الخبراء العالميين في هذا المجال قد أجرى هنا في وحدة الأميري 3 عمليات نجحت نجاحاً كبيراً بنسبة 100% .


وبين التركي أن وحدة المسالك البولية بالمستشفى الأميري بالإضافة إلى إقامة الورشة ، وإلقاء المحاضرات بها تقدم كذلك شهادات تعطى للمشاركين والمتدربين ، موجهاً الشكر لوزارة الصحة ، وشركة بدر سلطان واخوانه على المجهودات المبذولة لنجاح هذه الورشة.


وقال التركي، إن وحدة المسالك البولية بالأميري تجري نحو 40 عملية استئصال بروستاتا سنوياً ، موضحاً أن الوحدة توقع الكشف على المرضى، وتجري المناظير تحت البنج الموضعي، وكذلك عينات البروستاتا، والسونار، والحقن لأمراض الذكورة، وتدريب المرضى على القسطرة الذاتية، وتخطيط المثانة، وتركيب بطارية المثانة، وتفتيت الحصى (بوحدة المسالك البولية).


وذكر التركي، أن الوحدة استقبلت وعالجت في 2016 نحو 2500 حالة إجمالياً، وفي 2017 نحو 4700 حالة إجمالياً، وفي 2018 نحو 5000 حالة للمسالك البولية بصفة عامة بالإضافة إلى معاينة المرضى بالعيادات الخارجية وإجراء العمليات الجراحية.


واختتم التركي، أن البروستاتا مرض شائع يصيب الرجال مع تقدم العمر ، ولها عدة طرق للمعالجة تبدأ بالأدوية ، وتنتهي بالجراحة التي أصبحت الآن متطورة جداً ، مبيناً أن عدد المصابين بهذا المرض عالمياً في ازدياد كبير ، فنحو 25 مليون شخص يصابون بهذا المرض سنوياً على مستوى العالم.

أضف تعليقك

تعليقات  0