انطلاق مشروع كفاءات الكويت "كفو" التابع للديوان الاميري

انطلقت فعاليات النسخة السنوية الثالثة من مشروع كفاءات الكويت لفرص مستقبلية (كفو) التابع للديوان الاميري متضمنة عددا من الانشطة.


وقال المستشار في الديوان الاميري رئيس اللجنة العليا المشرفة على المشروع الدكتور يوسف الابراهيم في تصريح صحفي على هامش اطلاق الفعاليات ان (كفو) مستمر في دعم الشباب والكفاءات الوطنية وتسهيل البحث والتواصل والتعاون فيما بينهم.


واضاف الابراهيم ان (كفو) وهو ابرز انجازات المشروع الوطني للشباب (الكويت تسمع) الذي عقد في 2013 بإشرف من الديوان الأميري تنفيذا للتوجيهات السامية "حقق تقدما كبيرا خلال العام المنصرم".


واوضح ان عدد المشاركين في المشروع من الشباب المنجزين في ازدياد سواء في القطاع الحكومي او الخاص وكذلك في المجتمعات الاهلية لافتا الى ان "الكويت كلها تفخر بهذه الطاقات او الانجازات".


ولفت الى ان المشروع الذي يعد المنصة الوطنية الاولى للكفاءات الشبابية الكويتية ويستهدف الفئة العمرية ما بين 18 و 34 عاما يعمل على تسهيل عملية البحث والتواصل وتطوير قدرات الشباب وتعزيز دورهم في تنمية المجتمع.


وذكر ان المشروع يستهدف خلق قنوات تواصل للشباب فيما بينهم وبين ومتخذي القرار لتسليط الضوء على الكفاءات الشبابية وتمكين فرص التعاون فيما بينهم بما في ذلك نقل المعرفة التي تسهم في تحقيق الاهداف التنموية للدولة.


ولفت الابراهيم الى ان الملتقى يستهدف ابراز المبادرات الشبابية التي تسهم في تحقيق رؤية الكويت لعام 2035 وتسليط الضوء على الكفاءات المنجزة والتعرف الى مهاراتهم.


من جانبها قالت المدير التنفيذي للمشروع الدكتورة فاطمة الموسوي في تصريح مماثل ان (كفو) يشهد اليوم انطلاق النسخة الثالثة من موقعه الالكتروني والثانية من تطبيق (كفو) والتي تستهدف زيادة عدد المشاركين والاعلان عن مميزات مختلفة منها وضع الاستبيانات للاستفادة من قاعده بيانات موقع (كفو).


واضافت الموسوي ان هناك تسعة افكار سيتم تسليط الضوء عليها هذا العام لتكون نموذجا للكفاءات لمعرفة كيفية الاستفادة من الموقع لصنع المزيد من قصص النجاح ولارشاد الكفاءات الوطنية ومساعدتها في ابراز طموحها.


واشارت الى روزنامة فعاليات (كفو) التي تضمنت عمل ثلاثة مواسم للمشروع في تسعة مجتمعات ومجالات مختلفة موضحة ان الموسم السابق شهد العديد من الانشطة والفعاليات لطرح الافكار وتبادل الخبرات والتعارف بين الكفاءات.


وافادت بأن نسخة هذا العام من المشروع ستشهد ملتقى لكل مجتمع من مجتمعات (كفو) على حدة.


يذكر ان الملتقى يشهد تسع جلسات نقاشية لمختلف مجتمعات (كفو) وهي مجتمع التعليم والبيئة والصحة وريادة الاعمال والعمل التطوعي والرياضة والعلوم والتكنولوجيا والاعلام والثقافة والفنون.


وصاحب الملتقى معرض لأصحاب المبادرات لعرض افكارهم في مختلف مجتمعات المشروع وجال الحضور ومن بينهم وزير الشؤون الاجتماعية سعد الخراز ووزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الخدمات خالد الروضان والمدير العام رئيس مجلس ادارة الهيئة العامة للبيئة الشيخ عبدالله احمد الحمود الصباح على (البوثات) المشاركة.

أضف تعليقك

تعليقات  0