الكويت تثمن جهود الحكومة الكولومبية في تنفيذ برامج اتفاق السلام

ثمنت الكويت الجهود التي تبذلها الحكومة الكولومبية من خلال استمرارها في تنفيذ البرامج ذات الصلة باتفاق السلام الكولومبي المتعلقة بعملية إعادة الإدماج الاجتماعي والاقتصادي والسياسي للأفراد السابقين في القوات المسلحة الثورية.


جاء ذلك في كلمة الكويت التي ألقاها مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي في جلسة عقدها مجلس الأمن أمس الخميس حول الحالة في كولومبيا.


وقال العتيبي انه "منذ توقيع اتفاق السلام الكولومبي التاريخي الذي أنهى نزاعا دام 50 عاما استطاعت كولومبيا تحقيق العديد من النجاحات والمكاسب الوطنية".


وأوضح ان ذلك جاء "على الرغم من التحديات التي تواجه تنفيذ هذا الاتفاق وتستدعي تكاثف الجهود بين جميع الأطراف في سبيل المحافظة على تلك النجاحات والمضي قدما نحو المزيد منها".


وذكر ان البيان الذي اصدرته الحكومة في 14 أغسطس الماضي حول وجود فترة انتقالية مدتها سنتان للمناطق الاقليمية للتدريب وإعادة الإدماج بعد انتهاء صلاحية الوضع القانوني لتلك المناطق شكل خطوة إيجابية نحو تنفيذ اتفاق السلام.


وحث العتيبي جميع الأطراف على المساهمة في تسريع عملية إعادة الادماج عن طريق توفير الضمانات القانونية والأمنية اللازمة للأفراد السابقين في القوات المسلحة الثورية مع الادراك التام لحجم التحديات المتعددة الملقاة على عاتق جميع الأطراف.


ورحب كذلك بتأييد جميع الأطراف للميثاق الوطني للثقافة السياسية واللاعنف لرفض العنف ولتعزيز الحوار والحقوق السياسية في الانتخابات المزمع عقدها الشهر الجاري معربا عن تطلعه إلى أن تكون هذه الانتخابات قصة نجاح ورافدا جديدا من روافد اتفاق السلام الكولومبي.


واشار العتيبي الى ان استمرار عمليات القتل والعنف والتهديد المرتكبة ضد الأفراد السابقين في القوات المسلحة الثورية والقادة الاجتماعيين والمدافعين عن حقوق الانسان يشكل مصدر قلق عميق يتطلب مواجهتها بمزيد من الجهود وتعزيز الضمانات الأمنية والتدابير الوقائية.


ولفت الى الدور الذي تقوم به بعثة الامم المتحدة للتحقق في كولومبيا من خلال التواصل مع وزارة الداخلية والمجتمع المدني في كولومبيا من أجل وضع سياسة وطنية شاملة لحماية هذه الفئة معربا عن رفضه الإعلان الصادر من قبل مجموعة من القادة السابقين في القوات المسلحة الثورية الكولومبية حول حملهم السلاح مجددا الأمر الذي قد يقوض تنفيذ اتفاق السلام.


واشاد العتيبي بالجهود المتواصلة التي ترمى إلى تعزيز عملية السلام المبذولة من البعثة بقيادة رئيسها الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في كولومبيا بالتعاون مع السلطات الوطنية والاقليمية المحلية والمنظمات المختلفة.


كما أثنى على دور البعثة تجاه إشراك فئة الشباب والمنظمات الشبابية في جهود بناء السلام من خلال العمل التطوعي والرياضة والأنشطة الثقافية والحوار.

أضف تعليقك

تعليقات  0