العقيل: نواصل مساندة الشعب الفلسطيني في حصوله على حریته الكاملة

كونا___ اكدت رئيس مجلس ادارة (منظمة العمل العربية) وزير الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية مريم العقيل مواصلة دعم ومساندة الشعب الفلسطيني في حصولھ على حريتھ الكاملة واقامة دولتھ المستقلة وعاصمتھا القدس.


جاء ذلك في كلمة للوزيرة العقيل، لدى افتتاحھا أعمال الدورة العادية (91 (لمجلس ادارة (منظمة العمل العربية) الذي يمثل أطراف الانتاج الثلاثة في الوطن العربي "الحكومات وأصحاب الأعمال والعمال" وتستمر يومين.


ودانت العقيل في ھذا الإطار الاعتداءات الاسرائيلية المتواصلة على الشعب الفلسطيني الذي يتعرض الى "ھجمة شرسة من الكيان الصھيوني الغاصب وعلى جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية".


وقالت ان الشعب الفلسطيني ما زال يعاني من عدم الاعتراف لھ بحقھ في اقامة دولتھ المستقلة وكذلك عمليات التھويد واقامة المستوطنات "لالتھام الأرض العربية والقضاء على مقومات قيام الدولة الفلسطينية المستقلة".


واضافت ان الفلسطينيين يعانون من جميع أشكال الممارسات العنصرية من تجريف الأراضي الزراعية والتضييق على العمال في جميع الاجراءات المتعلقة بممارسة أعمالھم.


واشارت الى تعرض ھؤلاء العمال للمطاردات وعمليات الاعتقال الممنھجة وغيرھا من أشكال التضييق الأخرى "سواء في تحويل مستحقات العمال أو في الاعتراف بأبسط الحقوق التي كفلتھا الاتفاقيات الدولية لھم".


واوضحت الوزيرة العقيل في كلمتھا ان انعقاد ھذه الدورة يكتسب اھمية خاصة ويضع على عاتقھا العديد من المسؤوليات التي من أھمھا متابعة تنفيذ قرارات الدورة (46 (لمؤتمر العمل العربي والبحث في آليات التنفيذ المثلى وتذليل العقبات التي قد تعترضھا.


وذكرت ان جدول أعمال الدورة يتضمن العديد من الموضوعات المھمة والحيوية في مقدمتھا متابعة تنفيذ قرارات الدورة (90 (لمجلس الادارة وقرارات دورة مؤتمر العمل العربي الاخيرة.


واشارت كذلك الى استعراض تقرير عن المستوطنات الاسرائيلية وآثارھا الاقتصادية والاجتماعية على الأراضي الفلسطينية وقطاع العمل فضلا عن متابعة تنفيذ قرارات الدورة العادية (104 (للمجلس الاقتصادي والاجتماعي ذات الصلة.


ونوھت بمتابعة أعمال الدورة العادية (108 (لمؤتمر العمل الدولي (جنيف يونيو2019 (وأنشطة المنظمة بين دورتي المجلس وغيرھا من الموضوعات والقضايا المھمة الأخرى ذات الصلة بقضايا العمل والعمال.


وثمنت الوزيرة العقيل جھود المدير العام ل(منظمة العمل العربية) فايز المطيري "في اعلاء شأن المنظمة وتأكيد مكانتھا بين المنظمات وتعزيز دورھا في خدمة قضايا العمل والعمال".


ومن جانبھ أكد المدير العام ل(منظمة العمل العربية) فايز المطيري "الدعم الكامل واللامحدود للشعب الفلسطيني" موضحا أن المنظمة عملت منذ نشأتھا على دعم القضية الفلسطينية وتوضيح آثارھا الاقتصادية والاجتماعية في مختلف المحافل الرسمية العربية والاقليمية والدولية.


ولفت المطيري في كلمة مماثلة الى ما يعانيھ عمال وشعب فلسطين من "الممارسات اللا انسانية التي يندى لھا الجبين وتتعارض مع أبسط المبادئ المنصوص عليھا في القانون الدولي لحقوق الانسان".


وقال ان جدول اعمال الدورة يتضمن العديد من الموضوعات ذات الصلة بقضايا العمل والعمال موضحا ان مجلس ادارة المنظمة معني بمتابعة ذلك.

أضف تعليقك

تعليقات  0