مساعد وزير الخارجية يثمن اسهامات الجالية الهندية في تنمية وتطوير الكويت

كونا_ اكد مساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية السفير الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح متانة العلاقات التاريخية المتجذرة بين الكويت والهند.


وقال الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد في كلمة له في الأمسية الثقافية التي أحيتها سفارة الهند لدى الكويت مساء امس الثلاثاء ان شعبي البلدين الصديقين يرتبطان برواسخ اجتماعية عميقة.


واضاف أن العروض الثقافية والفولكلورية التي تم تقديمها خلال هذه الأمسية تجسد معاني الأصالة العريقة للثقافة الهندية والترابط التاريخي الوثيق بين البلدين والشعبين الصديقين.


واوضح ان هذا الترابط شهد منذ القدم عبور الكويتيين غمار البحار للوصول إلى سواحل الهند لجلب الخيرات إلى هذه المنطقة ونقل الثقافات والمجالات الحياتية المختلفة ومن بينها الثقافة والفنون الهندية المتنوعة.


واشار الى أن التراث الهندي موجود ومترسخ في الثقافة الكويتية وأنه في كل بيت كويتي لا بد وأن يزدان ويزدخر بشيء من الثقافة الهندية مقدما بهذه المناسبة أطيب تحياته للجالية الهندية الموجودة في الكويت.


وثمن اسهامات هذه الجالية في تنمية وتطوير عدد من المجالات المختلفة في البلاد معربا عن اعتزازه بمستوى التلاحم والترابط الذي يدلل بجلاء على متانة العلاقات الوطيدة بين البلدين والشعبين الصديقين.

أضف تعليقك

تعليقات  0