الصليب الأحمر الدولي: نتوافق مع الكويت حول القضايا الإنسانية المختلفة

قال رئيس اللجنة الدولية للصليب الاحمر بيتر ماورر اليوم الخميس ان هناك توافقا في الآراء والرؤى بين اللجنة والكويت في التعامل مع القضايا الانسانية بالمنطقة.



جاء ذلك في تصريح لماورر لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اثر اجتماعه اليوم مع مندوب الكويت لدى الامم المتحدة والمنظمات الدولية الاخرى في جنيف السفير جمال الغنيم بمقر المندوبية.



واضاف ماورر ان الاجتماع تناول انعكاسات الدعم الكويتي المقدم الى اللجنة في كل من سوريا واليمن وغيرهما من دول المنطقة لاسيما بعد الزيارة التفقدية التي قام بها لليمن.



واوضح ان الدعم الكويتي لبرامج اللجنة متميز لانه نابع من سياسة منهجية في التعامل مع القضايا الانسانية الحرجة فضلا عن حياد الكويت ما يكلل مساعيها الانسانية بالنجاح.


وقال ان الحصيلة العامة للتعاون مع الكويت هذا العام كانت اكثر من ناجحة وان اجتماع اليوم مع السفير الغنيم تضمن استعراضا لتلك النجاحات لاسيما ان التعاون لم يكن فقط على صعيد دعم البرامج الإنسانية.


واشار الى ان التعاون بين اللجنة الدولية للصليب الاحمر والكويت يتضمن ايضا الحوار السياسي والذي يتناول بعمق الملفات المتعلقة بالقانون الانساني والدولي وملفات المفقودين حيث تمكنت الكويت من الحصول على دعم مجلس الامن التابع للامم المتحدة في استصدار قرار بهذا الصدد.


وبين ماورر ان الاجتماع مع السفير الغنيم تناول ايضا آفاق التعاون المشترك في العام القادم 2020 والتي سيتم تطبيقها عبر جلسات حوار ثنائية سواء في جنيف او في الكويت.


واعرب عن سعادته لعودة سمو امير الكويت حفظه الله ورعاه الى الكويت بعد استكمال الفحوص الطبية في الولايات المتحدة والتي تكللت نتائجها بالنجاح وكانت مطمئنة.


وقال ماورر انه ابرق لسمو الامير برسالة تهنئة بهذه المناسبة معربا عن امله ان يتواصل عطاء سموه وحكمته في التعامل مع قضايا المنطقة والتي يستفيد منها الجميع.

أضف تعليقك

تعليقات  0