الفاضل: «الكهرباء» تحسن ترتيبها في معيار مؤشر سهولة ممارسة أنشطة الأعمال

قال وزير النفط ووزير الكهرباء والماء الدكتور خالد الفاضل اليوم السبت ان وزارة الكهرباء والماء حسنت ترتيبها بمعيار الحصول على الكهرباء ضمن (مؤشر سهولة ممارسة انشطة الأعمال 2020) الصادر عن مجموعة البنك الدولي.


وقال الفاضل في تصريح لوكالة الانباء الكويتية ان هذا التحسن جاء بعد حصول الوزارة على المرتبة 66 من بين 190 دولة دخلت في تقرير (الأعمال 2020) وبتقدم بلغ 29 مرتبة عن عام 2019 حيث كانت في المرتبة 95 انذاك وسجلت رصيدا بلغ 9ر81 في (مؤشر 2020) بزيادة ملحوظة بمقدار + 10.1 نقطة مقارنة مع رصيدها العام الماضي.


واوضح ان هذا التحسن جاء نتيجة اختصار عدد الإجراءات المتعلقة بايصال التيار الكهربائي بنسبة 29 في المئة كما جاء في تقرير البنك الدولي حول (ممارسة الأعمال 2020) مقارنة مع عدد الإجراءات في تقرير 2019 كما قلصت المدة الزمنية للحصول على الخدمة بنسبة تصل الى 25 في المئة مقارنة مع المدة المستغرقة للفترة ذاتها.


واكد ان وزارة الكهرباء والماء حققت هذا الانجاز بتضافر جهود العاملين فيها للعمل على تسهيل اجراءات الحصول على الكهرباء واتخاذ التعديلات اللازمة من خلال اعادة هندسة اجراءات العمل المتعلقة بايصال التيار وتطوير العديد من الخدمات الكترونيا مع النظم التطبيقية المرتبطة بها والاستفادة من نظم المعلومات الجغرافية ونظم الدفع الإلكتروني الحكومي (تسديد) لتسريع انجاز خدمة ايصال التيار.


وأشار الى ان هذا التحسن بمعيار الحصول على الكهرباء مع التحسن في المكونات والمعايير الأخرى التي تدخل في مؤشر سهولة ممارسة انشطة الأعمال 2020 والتي تغطي مختلف مراحل الأعمال التجارية للمؤسسات المحلية ساهم بتقدم مكانة الكويت في المؤشر بمقدار + 4.8 نقطة وبرصيد 67.40 ودخولها لأول مرة ضمن قائمة اكثر 10 دول تحسنا حيث تقدمت 14 مرتبة للامام لتصبح في المرتبة 83 بشكل عام.


واوضح ان تقدم الكويت في هذا المؤشر جاء نتيجة لتضافر جميع الجهود المخلصة التي بذلت من قبل جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة بمؤشر سهولة ممارسة انشطه الأعمال.

أضف تعليقك

تعليقات  0