الذهب يستقر بعد أن سجل قفزة نحو الارتفاع

استقر الذهب من دون تغيير يُذكر تقريبا، الاثنين، بعد أن سجل قفزة بنحو واحد بالمئة في الجلسة السابقة، في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) بشأن أسعار الفائدة المقرر صدوره في وقت لاحق من الأسبوع.


يأتي ذلك بينما يكبح إحراز تقدم في المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين الإقبال على أصول الملاذ الآمن.


وبحلول الساعة 05:37 بتوقيت غرينتش، استقر سعر الذهب في المعاملات الفورية عند 1504.42 دولار للأوقية (الأونصة).


وارتفع المعدن الأصفر في العقود الأميركية الآجلة 0.1 بالمئة إلى 1506.70 دولار للأوقية.


ومن المقرر أن يجتمع مجلس الاحتياطي الاتحادي يومي 29 و30 أكتوبر، مع توقع متعاملين لاحتمال نسبته 90.4 بالمئة بأن يخفض أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس.


وخفض المركزي الأميركي بالفعل أسعار الفائدة مرتين هذا العام.


وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأسبوع الماضي إن الولايات المتحدة تبلي بلاء حسنا جدا في مفاوضاتها التجارية مع الصين، وإن الصين ترغب في إبرام اتفاق بشكل ملح للغاية.


وعززت التصريحات شهية المستثمرين للأصول المرتفعة المخاطر، مما دفع الأسهم الآسيوية لأعلى مستوى في ثلاثة أشهر اليوم.


وتأثرت أسعار الذهب أيضا سلبا جراء قوة الدولار، مما يرفع تكلفة المعدن للمشرين من حائزي العملات الأخرى.

أضف تعليقك

تعليقات  0