بمشاركة الكويت.. انطلاق معرض الشارقة الدولي للكتاب

انطلقت اليوم الأربعاء فعاليات الدورة ال38 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب بمشاركة 2000 دار نشر من 81 دولة عربية وأجنبية تحت شعار (افتح كتابا تفتح اذهانا) وبحضور حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي.


ويجمع المعرض في دورته الجديدة أدباء وفنانين وإعلاميين كبارا يشاركون فيه للمرة الأولى مثل الإعلامي الأميركي ستيف هارفي ومواطنه الكاتب الشهير مارك مانسون والروائي التركي العالمي الحاصل على جائزة نوبل للأدب أورهان باموك والخبير في التنمية البشرية روبن شارما إلى جانب الروائية العمانية الحاصلة على جائزة مان بوكر العالمية جوخة الحارثي.


وتشارك الكويت في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2019 ممثلة بعدة مؤسسات حكومية أهمها المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ومركز البحوث والدراسات الكويتية ومؤسسة الكويت للتقدم العلمي وجامعة الكويت وعدد من دور النشر والمكتبات الخاصة مثل مكتبة ذات السلاسل ودار سعاد الصباح للنشر ودار (كلمات) المتخصصة في ترجمة الكتب الاجنبية وغيرها من دور النشر الكويتية الأهلية.


ويتوزع المشاركون من الكويت في عدة قاعات رئيسة داخل المعرض ليعرضوا على الزوار كتبا متنوعة عن تاريخ الكويت والروايات الأدبية الكويتية والمجلات العلمية التي تصدرها الجهات الرسمية الى جانب الاصدارات الموجهة للأطفال.


ويستضيف المعرض نخبة من المبدعين العرب منهم الروائيان الجزائريان واسيني الأعرج وأحلام مستغانمي والروائي المصري أحمد مراد والأديبة الكويتية بثينة العيسى والروائي المرشح في القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) لعام 2019 الأردني جلال برجس.


ويشهد المعرض هذا العام تنظيم عشرات الفعاليات الثقافية والمسرحية وفعاليات الطهي إضافة إلى فعاليات رسومات القصص المصورة (الكوميكس).


كما يقيم فعالية متنوعة ضمن فعاليات الطفل بحضور 28 ضيفا من 13 دولة عربية وأجنبية ليقدموا مزيجا متكاملا من الورش في مختلف الحقول المعرفية والثقافية والترفيهية التي تثري معارف الأطفال وتخرج طاقاتهم الكامنة.


ويضم المعرض في نسخته الحالية (منصة التنوع) وهي عبارة عن مساحة تفاعلية تناقش حزمة من الموضوعات المتداولة في المجتمع وترصد مدى تنوعها واختلافاتها من ثقافة لأخرى إلى جانب البحث في الآثار الناجمة عن وجودها على المجتمع الإماراتي المحلي.


ويستضيف المعرض الدورة السادسة من مؤتمر المكتبات السنوي الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب بالتعاون مع جمعية المكتبات الأمريكية حيث ستعقد خلال المؤتمر سلسلة فعاليات يشارك بها 400 متخصص من أمناء المكتبات الأكاديمية والعامة والمدرسية والحكومية والخاصة من المنطقة والولايات المتحدة لمناقشة التحديات التي تواجه المكتبات في العصر الحالي.


ويقام معرض الشارقة الدولي للكتاب بشكل سنوي ويعتبر من اكبر معارض الكتاب في المنطقة وتستمر نسخته الحالية حتى 9 نوفمبر المقبل.

أضف تعليقك

تعليقات  0