"الطيران المدني": الروضان خاطب الجهات المعنية لإقرار "البدل الموحد"

أكد المدير العام للإدارة العامة للطيران المدني المهندس يوسف سليمان الفوزان، أن وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الخدمات خالد الروضان حريص على حقوق ومكتسبات موظفي الإدارة العامة للطيران المدني حيث قام الوزير بكل مسؤولية بمخاطبة الجهات المعنية لإقرار البدل الخاص بنظام النوبات بما يتوافق مع قوانين وقرارات ولوائح ديوان الخدمة المدنية مع التزامه بكل حقوق الموظفين المستحقة، مشيراً الى أن إدارة الطيران المدني كجهة فنية مهتمة بمتابعة ما من شأنه رفع قدرات الموظفين وإنصافهم وتطوير الخدمات المقدمة للركاب وفق المعايير الدولية في المطارات العالمية.


وقال الفوزان في تصريح صحفي بأن الإدارة عقدت اجتماعا مع رئيس وأعضاء مجلس إدارة النقابة الأسبوع الماضي بحضور رئيس الطيران المدني وعدد من المسؤولين للاطلاع على مطالب النقابة وسماع مقترحاتهم حيث كان هناك لبس حول المستحقين للبدل الموحد وأوضحنا بأن البدل الموحد هو بدل لموظفي الجهات العاملة في مطار الكويت الدولي بنظام النوبة ولا يشمل كل موظفي الطيران المدني، وقد تم مخاطبة النقابة عبر الكتاب رقم ف 33/432 بتاريخ 30/9/2019 والذي يوضح ذلك.


وأضاف إنه تم التوضيح في الاجتماع بأن إدارة الطيران المدني قامت بعدة مخاطبات للجهات المعنية في الدولة بشأن المطالبة في إقرار البدل الموحد لنظام العمل والبدلات والمزايا لموظفي الجهات العاملة في مطار الكويت الدولي العاملين بنظام عمل النوبات والذي يشمل كذلك نظام عمل النوبة الخاص بالمراقبين الجويين في برج المراقبة.


وأشار الى أن الإدارة تأمل إقرار البدل الموحد للجهات العاملة المعروض حالياً على مجلس الخدمة المدنية بأسرع وقت ممكن إيماناً من إدارة الطيران المدني بأهمية إقرار هذا البدل للموظفين العاملين بنظام النوبات كونه عمل شاق وصعب وبما يعود عليهم بعائد مادي أفضل وطبيعة عمل مناسبة ويرفع من أداء الطيران المدني.


وأكد الفوزان بأن إدارة الطيران المدني ترحب بأية مقترحات أو مطالبات جديدة من نقابة العاملين في الطيران المدني لدراستها بشكل رسمي مع الجهات المعنية وفق ما تقتضى المصلحة العامة، موضحاً بأن الإدارة لم تتلق حتى الآن أية مطالبات رسمية أو مقترحات جديدة من قبل نقابة العاملين في الطيران المدني بهذا الخصوص، مقدرين للنقابة اهتمامها ومتابعتها لما فيه مصلحة الموظفين وتطور العمل في الإدارة العامة للطيران المدني.

أضف تعليقك

تعليقات  0