"ذوي الإعاقة" تخصص 45.5 مليون دينار لميزانية القطاع التعليمي

اظهر تقرير حديث صادر عن الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة متمثلة في قطاع الخدمات التعليمية والتأهيلية، أن مشروع ميزانية القطاع للسنة المالية المقبلة (2020/2021) بلغ 45.5 مليون دينار.

وكشف التقرير ان مشروع الميزانية جاء بزيادة 6.5 ملايين عن ميزانية القطاع للسنة المالية الحالية (2019/2020) البالغة 39 مليوناً.

وفي هذا الصدد قالت مصادر مطلعة في الهيئة إن هناك عدة اسباب ادت لزيادة ميزانية القطاع، موضحة ان ابرز تلك الاسباب هو أن الطلاب الأقل من 21 عاماً الذين يحملون شهادات إعاقة وغير مسجلين بالقطاع، من المتوقع أن يكونوا مسجلين في وزارة التربية أو بالقطاع الخاص، ووارد أن يرغبوا في التسجيل بالقطاع، "لذا صار لزاماً علينا احتسابهم والاستعداد لاستقبالهم في أي وقت".

واوضحت المصادر ان الزيادة الثابتة لأعداد الطلبة المعاقين، والتي لا تقل عن 5 إلى 7 في المئة سنويا كانت ايضا سبب من اسباب زيادة الميزانية ، فضلاً عن الطلاب المحولين من وزارة التربية إلى الهيئة لعدم توافر البرامج التعليمية الخاصة بهم.

أضف تعليقك

تعليقات  0