جمعية الرحمة العالمية تنظم حفل زواج جماعي للاجئين سوريين بالأردن

أقامت جمعية الرحمة العالمية الكويتية التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي الكويتية اليوم الأحد حفل زواج جماعي للاجئين سوريين بالأردن ضمن إطار مشاريعها الداعمة لأوضاع اللاجئين الإنسانية بالمنطقة.


وجرى الحفل الذي أقيم في إحدى صالات الأفراح بالعاصمة عمان برعاية وحضور سفير الكويت لدى الأردن عزيز الديحاني ومسؤولي مكتب (الرحمة العالمية) لدى الأردن والفريق النسائي التطوعي الكويتي الداعم للحفل (سنا الخير).


وقال رئيس مكتب سوريا والأردن في (الرحمة العالمية) وليد السويلم لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) في هذه المناسبة إن "مشروع الزواج الجماعي هذا هو الرابع الذي تقيمه الجمعية عن طريق فريق (سنا الخير) التطوعي".


وأضاف السويلم أن عدد حالات الزواج في المشروع الحالي بلغ عشر حالات لشباب وشابات أغلبهم من الأيتام لافتا إلى أن الجمعية حرصت على تزويج الحالات التي تعاني ظروفا "بائسة" من أجل تحقيق الاستقرار النفسي وتسهيل الانخراط في المجتمع.


وذكر أن (الرحمة العالمية) تنتهج استراتيجية في عملها الخيري عن طريق المحسنين من أهل الكويت بدعم البرامج والأنشطة الإغاثية والاجتماعية والتربوية والصحية والإنسانية بشكل عام من أجل تحقيق حياة معيشية أفضل للمنكوبين والمستضعفين.


من جانبهم ثمن عدد من الشباب المتزوج في تصريحات متفرقة ل(كونا) مبادرة أهل الكويت بإعانتهم على الزواج ودعمهم في بداية حياتهم الأسرية وسط ظروف معيشية "قاهرة وصعبة" يعانيها أغلب اللاجئين المقبلين على الزواج.

أضف تعليقك

تعليقات  0