الزیاني: تعزیز التكامل الاقتصادي بین الدول لخدمة لمصالح مواطنیھا

عقد اللقاء التشاوري بين وزراء التجارة والصناعة ورؤساء اتحادات وغرف دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لمناقشة التكامل الاقتصادي الخليجي.


وقال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبداللطيف الزياني في كلمة لھ في الاجتماع أن اللقاء ھدفھ تعزيز التعاون والتكامل الاقتصادي بين الدول الأعضاء خدمة لمصالح مواطنيھا وتدارس كافة الرؤى والأفكار البناءة لفتح آفاق العمل الخليجي المشترك وتذليل العقبات ومد جسور الفاعل بين القطاعين العام والخاص الخليجي.


وبين أن اللقاء يأتي مكملا للاجتماعات التي عقدت خلال السنوات الماضية في الرياض والمنامة والكويت مشيرا إلى أنھ قد التقى في الشھر الماضي رئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان وتم بحث المسائل المتعلقة بتطوير التعاون وتعميق التكامل الخليجي في المجالات التجارية والصناعية.


من جانبھ قال النائب الأول لرئيس اتحاد الغرف الخليجية سامي العبيدي في كلمة مماثلة ان اللقاء يھدف إلى إيجاد أقصى قدر ممكن من التناغم والانسجام بين جھود وتطلعات القطاع الخاص من جانب وروئ وتوجھات دول المجلس من جانب آخر موضحا أن التعاون بين الطرفين يمليھ منطق الأمور وتستفيد منھ الحكومات والقطاع الخاص ليكون الرابح في النھاية دول الخليج.


وأشاد بدور الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية لما تقوم بھ من تواصل مع اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي في سبيل تعزيز السوق الخليجية المشتركة وإزالة التحديات والمعوقات التي تواجھ القطاع الخاص الخليجي وسعيھا الدؤوب لتفعيل دور اتحاد غرف مجلس التعاون الخليجي للمشاركة في اللجان المختلفة.


وتم خلال اللقاء مناقشة عدد من المواضيع التي تھم القطاع الصناعي وقطاع الخدمات اللوجستية والتجارة الإلكترونية ومبادئ التكامل الاقتصادي الخليجي وكذلك الاستفادة من المواصفات العالمية المطبقة في الدول المتقدمة خاصة في مجال السيارات والأدوية والإلكترونيات.


وتراس الوفد الكويتي المشارك بالاجتماع وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الخدمات خالد الروضان

أضف تعليقك

تعليقات  0