شراكة بين "المهندسين" و"التطبيقي" لدعم الكوادر المهنية

أعلنت جمعية المهندسين الكويتية عن شراكة استراتيجية مع الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، موضحة أن هذه الشراكة ستتضمن مجموعة من المشاريع التي تخدم القطاع المهني والمهندسين الشباب ومنتسبي الهيئة والجمعية على حد سواء.


جاء ذلك في ختام لقاء عقده رئيس الجمعية المهندس فيصل دويح العتل مع مدير عام الهيئة الدكتور علي المضف بحضور أمين سر الجمعية المهندس فهد ارديني العتيبي، حيث أكد المضف حرص الهيئة على حل كافة المشاكل التي يمكن ان تواجه المهندسين العاملين في الهيئة أو تعيق مسيرة العمل المشترك بين الجهتين.


وقال أمين سر الجمعية المهندس فهد ارديني العتيبي في ختام اللقاء أننا نثمن سرعة تجاوب المضف مع مطالب الجمعية والعمل على انصاف الكوادر الهندسية الكويتية بالهيئة وحرصه على أن تقوم الجمعية بواجبها ازاء المهندس الكويتي في الهيئة وخارجها، مضيفا أن هذا الترحيب من الدكتور المضف سيلقى تعاونا كبيرا من قبلنا لارتقاء بالمهنة الهندسية.


وأوضح العتيبي، أنه قد تم الاتفاق خلال اللقاء على شراكة استراتيجية بين الجمعية والهيئة، مضيفا اننا سنطلق معا مجموعة من المشاريع المشتركة وفي مقدمتها التعاون بمجال اعتماد أصحاب المهن الهندسية غير الكويتيين وإطلاق برامج تدريب خاصة ستقوم بها الجمعية بالتعاون مع الهيئة خلالها بتدريب وتأهيل المهندسين الكويتيين وفقا لمتطلبات ديوان الخدمة المدنية للتعين والتوظيف في القطاع الحكومي والخاص في آن معا.


وزاد أمين سر "المهندسين"، اننا وخلال الفترة المقبلة سنتعاون وبشكل مباشر لابرام مذكرة تعاون لاطلاق مؤتمرات وورش عمل اقليمية ودولية متخصصة في مختلف التخصصات الهندسية وخاصة الميكانيكية والكهربائية ، مشيرا الى اننا سنعمل معا على رفع مستوى المهنة الهندسية والارتقاء باداء الكوادر الكويتية مهنيا وفنيا كما سنناقش في مؤتمرات دولية مشتركة القضايا التي تحتاج الدولة الى وضع اسس لحلها أو تطوير مستوى العمل فيها باطار مساهمات الطرفين لخدمة خطط التنمية " كويت 2035" .

أضف تعليقك

تعليقات  0