جامعة الكويت: مستعدون لرعاية ودعم المفاهيم الحديثة في تقدم التعليم

اكد نائب مدير جامعة الكويت للخدمات الاكاديمية المساندة الدكتور جاسم الكندري اليوم الثلاثاء استعداد الجامعة لرعاية ودعم المفاهيم الحديثة في تقدم التعليم الجامعي بطريقة مميزة والاخذ بالقنوات الحديثة في العملية التعليمية. وقال الكندري في كلمته بالاجتماع ال16 لأمانة لجنة التعليم عن بعد في جامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون الخليجي ان العالم يشهد نموا متزايدا في القنوات المتاحة للتعليم العالي ومنها التعليم عن بعد والتعليم الالكتروني. واشار الكندري الذي يشغل ايضا منصب امين عام لجنة للتعليم عن بعد والتعليم الالكتروني لجامعات ومؤسسات التعليم العالي لدول مجلس التعاون الخليجي الى اهتمام جامعة الكويت بالتطوير والتحديث ووضع الخطط الاستراتيجية التي تخدم العملية التعليمية والادارية. واوضح ان من هذه الخطط الاستراتيجية الخطط المتمثلة في الاستعانة بالتكنولوجيا الحديثة لجعل العملية التعليمية أكثر تفاعلية ايجابية بين عضو هيئة التدريس والطلبة مما يضفي المزيد من المتعة والتشويق بالإضافة الى سهولة التحصيل العلمي. وافاد ان الجامعة اتخذت عددا من الخطوات التي تخدم العملية التعليمية ومنها صياغة لائحة للتعليم الالكتروني تحتوي على الجوانب الفنية والاكاديمية للمقررات التي يمكن تدريسها بواسطة التعليم الالكتروني. واوضح الكندري انه تم استخدام تقنيات التعليم الالكتروني لحل مشكلات الشعب المغلقة امام الطلبة مشيرا الى ان الجامعة على استعداد للتعاون لتطبيق توصيات لجنة التعليم عن بعد. من جانبها قالت مدير مركز التعليم الالكتروني في جامعة الكويت اعتماد الكندري في كلمة مماثلة ان التعليم الإلكتروني يعد وسيلة من الوسائل التي تدعم العملية التعليمية وتحولها من التلقين إلى الإبداع والتفاعل عبر التنوع في أساليب تقديم المحتوى التعليمي وتنمية المهارات وايصال المفاهيم بالتقنيات المختلفة. واوضحت الكندري ان التطورات السريعة في مجال التقنية أدت إلى ظهور أنماط جديدة للتعلم والتعليم مما يزيد في ترسيخ مفهوم التعليم الفردي أو الذاتي حيث يتابع المتعلم تعلمه حسب طاقته وقدرته وسرعة تعلمه ووفقا لما لديه من خبرات ومهارات سابقة. واكدت اهتمام الإدارة الجامعية بالتعليم الالكتروني عبر تبني مشروع تطوير المركز وإعادة تسميته الى مركز التعليم الالكتروني بالمهام والاختصاصات الجديدة ومنها المشاركة في اعداد رؤية واستراتيجية وسياسات التعليم الالكتروني في جامعة الكويت والاشراف على تنفيذ استراتيجية وخطط التعليم الالكتروني. واشارت الى دور مركز التعليم الالكتروني في الحرم الجامعي الجديد في مدينة صباح السالم الجامعية والمتمثل بالاشراف والتدريب على تشغيل الأنظمة والأجهزة المستخدمة في الفصول والقاعات الدراسية بكافة أنواعها ومواقعها بالتقنيات التكنولوجية المختلفة والمستخدمة. وبدوره قال ممثل أعضاء لجنة التعليم عن بعد لجامعات ومؤسسات التعليم العالي لدول مجلس التعاون الخليجي الدكتور حمود المقبالي من جامعة السلطان قابوس في كلمته ان اللقاءات المتواصلة تعد رافدا مهما لتعزيز التنسيق والتعاون المشترك ومصدرا للعطاء في مجال التعليم عن بعد والتعليم الالكتروني. وافاد المقبالي ان الاجتماع صورة من صور التعاون الذي يأمل استمراريته لتحقيق المزيد من النتائج الطيبة. واكد قدرة الاجتماع على الخروج بتوصيات ومقترحات ناجحة عن الموضوعات التي سيتم طرحها ومناقشتها والتي من شأنها تسريع خطوات مسيرة التعليم عن بعد والتعليم الالكتروني بالجامعات والمؤسسات التعليمية
أضف تعليقك

تعليقات  0