العنزي: 1500 متدرب وصلت إليهم "ساعد" بعدد 900 ساعة تدريبية خلال العام الأول

كشف محمد ناهس العنزي الرئيس التنفيذي لأكاديمية العلوم الحياتية أن حملة ساعد ، والتي أقيمت بتعاون مع جمعية القلب الكويتية قد توجت بنجاح باهر حيث استهدفت قطاعات مؤسسية متعددة وحققت نتائج مثمرة ، مثمناً دور جميع العاملين عليها.


وأكد العنزي أن الحملة التي انطلقت بغرض التدريب على مهارات الإنعاش القلبي والرئوي ، وتهدف للتقليل من نسبة المضاعفات التي تنتج عن عدم التدخل الفوري ، وتقليل معدل الوفيات والأعباء المترتبة على الأزمات القلبية والحوادث.


حيث تم تدريب 56 جهة بين وزارات ومؤسسات وشركات، وبلغ عدد المتدربين المشاركين بالحملة وصل إلى 1500 متدرب خلال العام الأول. وقال إن الحملة دخلت في مرحلتها الثانية ومستمرة في توعية الجمهور بمبادئ الإنعاش القلبي والرئوي ، مبيناً أن " ساعد-2 " ملتزمة ببرنامجها المرسوم خلال 3 سنوات ، وخطتها الموضوعة ، بالتنسيق مع الشركات الراعية وتجاوب كريم من وزارة الصحة.


وتم توعية قطاع كبير من الجمهور من خلال تنظيم أيام مخصصة في مجمع الأفنيوز لتدريب العامة وفحص بعض المؤشرات الصحية لديهم وبالتعاون مع فريق جمعية القلب الكويتية.


وثمنت الأكاديمية تجاوب وزارة الصحة ومباركة وزير الصحة د. باسل الصباح والقائمين على جمعية القلب الكويتية، حيث ساعدت الحملة في تثقيف الجمهور بمبادئ الإنعاش القلبي والرئوي ، وتم تنفيذ برامج التدريب في 100 يوم عمل تدريبي منذ انطلاقة الحملة في مارس 2018، حيث تجاوز عدد الدورات التدريبية 180 دورة وبعدد إجمالي تجاوز 900 ساعة تدريبية .


مبيناً أن "ساعد" غطت وزارت ومؤسسات وشركات في 10 قطاعات متنوعة منها قطاع البنوك، والمستشفيات، الجامعات، المدراس والطلبة ، والقطاع النفطي والجمعيات المهنية، هيئات حكومية والنوادي الرياضية وبمشاركة 56 جهة . وشارك من الأكاديمية حوالي 24 مدربا معتمدا من جمعية القلب الأمريكية خلال الحملة ونتطلع لاستكمال المرحلة الثانية من حملة ساعد بحلة جديدة في يناير المقبل بدعم كريم من الرعاة والشركات.

أضف تعليقك

تعليقات  0