مستشفى جابر ومبارك الكبير يجريان 8 زراعات كبد خلال عام

كشف وكيل وزارة الصحة المساعد للخدمات الطبية المساندة د. فواز الرفاعي عن إجراء 8 زراعات كبد خلال عام في كل من مستشفى جابر ومبارك الكبير.


وقال الرفاعي في تصريح صحافي خلال افتتاح مؤتمر الكويت لجراحات الأنف والأذن والحنجرة نيابة عن وزير الصحة ان هناك جدول معد للبدء في برامج أخرى للزراعة في الوزارة تباعا مثل برنامج زراعة البنكرياس والرئة.


وثمن الرفاعي عملية زراعة أول قلب في الكويت، مشيدا بفريق العمل الذين يستحقون الإشادة. وأوضح أن وزارة الصحة حريصة على تطوير العنصر البشري والأجهزة والمعدات لمواكبة المستجدات المتلاحقة في عالم الطب.


وعن فعاليات المؤتمر الثاني والاربعون لجراحات الأنف والأذن والحنجرة أكد الرفاعي أن نسخة هذا العام تتميز بالشراكة مع الجمعية النمساوية لجراحات الأنف والأذن والحنجرة وجمعية الجراحين الكويتية والجمعية الكويتية لأمراض النوم.


وأوضح أن المؤتمر يستضيف العديد من الخبراء والاستشاريين العالميين من النمسا وانجلترا والولايات المتحدة الأمريكية واستراليا ومصر والسعودية وسلطنة عمان والإمارات، وسيتخلله إقامة ورش عمل وعدد من العمليات الجراحية على هامش انعقاد.


من جانبه أعلن رئيس مجلس أقسام الأنف والأذن والحنجرة في وزارة الصحة د. مطلق السيحان إجراء 40 عملية جراحية خلال فعاليات المؤتمر في عدد من المستشفيات.


وقال إن 25 محاضرا ونحو 450 مشاركا شاركوا في فعاليات المؤتمر، لافتا إلى أن المؤتمر سيناقش أوراق علمية مقدمة من الاستشاريين الكويتيين الذين يشاركون بفاعلية في المؤتمر.


وأوضح السيحان أن اليوم الأول يغطى مختلف الموضوعات المتعلقة بجراحات الأذن الميكوروسكوبية وجراحات زراعة القوقعة أما اليوم الثاني فسيتناول الخبرات والاوراق البحثية الخاصة بجراحات مناظير الأنف وقاع الجمجمة، فيما تم تخصيص اليوم الثالث لورشة العمل الخاصة بكل ما هو جديد في الجراحات الخاصة بمرضى متلازمة الشخير والاختناق التنفسي.


وأشار الى أن المؤتمر يعد فرصة سانحة لكل أطباء الأنف والأذن والحنجرة للتعرف على أحدث التقنيات والجراحات الخاصة بأمراض الأنف والأذن والحنجرة مما يساعد على رفع المستوى العلمى والتقني لأطباءنا في الكويت .


وأوضح السيحان أن المؤتمر يتضمن مجموعة من ورش العمل المختلفة ومنها ورشة خاصة للتدريب على جراحات الأذن على العظام الصدغية الصناعية لتنمية القدرات الجراحية لاطباءنا وورشة خاصة بأمراض السمع والتخاطب.


من جهته قال المدير العام في شركة بدر سلطان واخوانه عماد الزبن ان رعاية الشركة لـ " مؤتمر الكويت لجراحات الأنف والأذن والحنجرة " تأتي بهدف الارتقاء بالمشاركة الفعالة مع القطاع العام لدفع المنظومة الصحية في البلاد إلى مستويات متقدمة ، واضح الزبن إن مثل هذه المؤتمرات ترجع إفادتها في المقام الأول إلى خدمة المواطن والمقيم ، فهي تقدم أحدث ما وصل إليه الطب الحديث في مجال الأنف والأذن والحنجرة وتصقل خبرات الأطباء من خلال تبادل كل ما هو جديد فى عالم الطب الحديث.

أضف تعليقك

تعليقات  0