الكويت: مؤشرات إيجابية لطي صفحة الخلاف الخليجي

قال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله ھناك مؤشرات ايجابية لطي صفحة الخلاف بين الأشقاء مشيرا إلى ان اجتماع ابناء الخليج في بطولة (خليجي 24 (في الدوحة بالاضافة الى تحديد موعد للقمة والاجتماع الوزاري في 9 ديسمبر الحالي "ھو حتما مؤشر إيجابي".


وأعرب الجارالله في تصريح للصحفيين عقب مشاركتھ بحفل سفارة رومانيا لدى البلاد بعيدھا الوطني عن امله في ان يكون التمثيل في القمة الخليجية على أعلى مستوى لتكون قمة الرياض "طريقا لعودة القمم الخليجية كما كانت".


وذكر ان الكويت تنظر للقمة الخليجية المرتقبة بكثير من التفاؤل والأمل في ان تحقق ما يتطلع اليه ابناء الخليج من امن واستقرار وتطور في مسيرة مجلس التعاون في ظل مشاركة من الدول الخليجية الست.


وكان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبداللطيف الزياني اعرب في تصريح صحفي في وقت سابق اليوم عن ثقتھ بأن القمة الخليجية ال40 ستخرج بقرارات بناءة تعزز من اللحمة الخليجية وتعمق الترابط والتعاون والتكامل بين الدول الأعضاء وترسخ أركان ھذا المجلس المبارك.


كما أعلن ان أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية سيعقدون اجتماع الدورة ال40 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون بالرياض يوم 10 ديسمبر الجاري برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود.

أضف تعليقك

تعليقات  0