"الهلال الأحمر": قطعنا شوطا كبيرا في تدعيم العمل الإنساني

أكدت الأمين العام في جمعية الھلال الأحمر الكويتي مھا البرجس ان الجمعية قطعت شوطا كبيرا في مجال تدعيم أسس العمل الإنساني التطوعي من خلال مساندة المحتاجين والضعفاء والمنكوبين في العالم.


وقالت البرجس في كلمة لھا بمناسبة اليوم العالمي للتطوع الذي يصادف الخامس من ديسمبر سنويا ان الجمعية تسعى دائما الى تعزيز التطوع واستثمار طاقات الشباب وتحسين التواصل مع الجمھور والمجتمع وكذلك استقطاب أكبر عدد من المتطوعين.


وأوضحت أن الجمعية نھضت على سواعد المتطوعين وبجھودھم في ميادين العطاء الإنساني كافة كما نالت الجمعية التقدير والإشادة من عدة جھات ومنظمات دولية ثمنت تجاوب متطوعي الجمعية وتفاعلھم الميداني.


وأضافت أن الاحتفالية تمثل يوما خاصا فى حياة كل متطوع ومتطوعة لما يقدمونھ من أعمال تفيد المجتمع مشيرة الى ان دور الجمعية لا يقتصر على العمل الإغاثي وإنما يمتد للعمل التنموى ومنھا الوقاية والتى يجب أن تكون أحد الدعائم لدى الشباب للعمل على تقليل أحداث المتضريين.


ودعت الى تحفيز المشاركة المجتمعية وإيجاد سياسات تشجع الأعمال التطوعية وتسھم في توسيع العمل التطوعي والاعتراف بأھمية دور المتطوعين في تنمية مجتمعاتھم مشيرة إلى أن العمل التطوعي أصبح يحتل جانبا كبيرا في حياة معظم المواطنين والمقيمين.


من جانبھ قال مدير إدارة الشباب والمتطوعين في الجمعية الدكتور مساعد العنزي في كلمة مماثلة إن برنامج الاحتفالية شمل تنظيم عدة فعاليات سلطت الضوء على أھمية العمل التطوعي كركيزة أساسية في رقي المجتمعات المدنية ونھضة وازدھار الأمم.


وأضاف العنزي أن متطوعي الجمعية استفادوا من محاضرات تثقيفية خاصة بالتعريف بالقانون الدولي الإنساني وورش عمل تدريبية منھا الاسعافات الاولية والمشاركة بفريق الأزمات والطوارئ وبالتعاون مع مؤسسات القطاع العام والمدارس وجمعيات النفع العام اضافة الى المحاضرات في العمل التطوعي.


وذكر ان متطوعي الجمعية حرصوا على زيارة دور الرعاية الاجتماعية والمستشفيات وتقديم المساعدات الانسانية على المستوى المحلي والدولي.

أضف تعليقك

تعليقات  0