"البيئة": لم نرصد مواد كميائية او تسربات غازية بحريق "الري"

قالت الھيئة العامة للبيئة الكويتية انھ لم يتم رصد اي مواد كميائية او تسرب للغازات في موقع الحريق الھائل الذي اندلع اليوم الخميس بمستودع وورشة للالكترونيات في منطقة الري بمحافظة الفروانية جنوبي العاصمة.


واوضحت (البيئة) في بيان صحفي ان ممثلين عنھا ومن شركة نفط الكويت بالاضافة الى الادارة العامة للاطفاء عاينوا موقع الحريق الذي لم ينتج عنھ اي اصابات بشرية بغية التأكد من عدم وجود اي مواد كيميائية او تسرب للغازات.


واعربت عن الشكر لكل الجھات المعنية التي اسھمت في السيطرة على الحريق الذي "اقتصرت اضراره على المادية وكانت كبيرة جدا" بحسب بيان صادر عن الادارة العامة للاطفاء.


ووفقا لبيان (الاطفاء) فإن بلاغا افاد بنشوب حريق امتد الى ثماني قسائم صناعية تقدر مساحتھا بنحو 10 آلاف متر مربع بذلك فرق الإطفاء جھودا مكثفة للسيطرة عليھ كون المنطقة تفتقر لوسائل الامن والسلامة وغير منظمة.


واندلع الحريق في مبان مشيدة من الكيربي (مواد بناء خفيفة) وحدثت انھيارات ادت الى اتساع رقعتھ. وتعاملت مع الحادث مراكز اطفاء الشويخ الصناعية والعارضية والھلالي ومشرف والاسناد والسالمية وصبحان وميناء عبدالله والصليبيخات بقياد المدير العام للادارة العامة للاطفاء الفريق خالد المكراد ونائب المدير العام لقطاع المكافحة بالانابة العميد محمد المحميد.

أضف تعليقك

تعليقات  0