الحربي: تخصيص يوم في الاسبوع لرفع الظلم عن المظلومين

كشف وزير التربية وزير التعليم العالي د. سعود الحربي عن بعض الملفات التربوية التي سيكون لها الأولوية في التعامل خلال الفترة المقبلة أولها تفعيل مكتب خدمة المواطن والاستماع إلى شكاوى الناس وتخصيص يوم في الأسبوع لمقابلتهم ورفع الظلم عن المظلومين، قائلاً "أنا منكم وإليكم المناصب زائلة ولن يدوم إلا وجهه الكريم".


وذكر الحربي في مؤتمر صحافي عقده اليوم في مكتبه بوزارة التربية هذه الملفات وفقاً لأهميتها إذ بدأها بملف حقوق الإنسان والكرامة الإنسانية لأي موظف أو مراجع مهما كان دينه أو جنسه أو عرقه أو طائفته معتبراً كرامة الناس فوق كل إعتبار مبيناً أن ثاني الملفات هو ملف الشفافية والمحاسبة حيث أجتمعت مع الوكلاء واتفقنا على تفعيل المحاسبة حتى مع الوزير نفسه وسنتعامل بروح الفريق الواحد بعيداً عن المناصب والمسميات الوظيفية .


وبين الحربي أن ثالث الملفات وهو الواقعية العملية من خلال التأكيد على العملية التربوية بعيداً عن الشكليات والمظاهر التي أفقدت العملية التربوية جوهرها لافتاً إلى إيمانه المطلق بأهمية التواصل مع الناس وفتح الأبواب معتبراً وسائل الإعلام جزءاً من وزارة التربية فهم محكمة الشارع ومقياس رأي الناس ونحن نؤمن بفلسفة النقد والمكاشفة حيث لا يوجد عمل كامل ولا يوجد مشروع لا يعتريه بعض القصور .


وتطرق إلى قضية الوظائف الإشرافية قائلاً: " سوف ننجزها بأسرع وقت وسوف نقوم بتسكين كل الشواغر ولا نقبل بوجود وظيفة شاغرة لسنوات دون مبرر " مبيناً في الوقت نفسه سوف يتم تفعيل إجتماعات مجلس الوكلاء برئاسة الوزير ولجنة الإستعداد للعام الدراسي وسوف نقوم بدراسة كل قرار الدراسة الكافية والمتأنية قبل إصداره لأننا سوف نكون ملزمين بتنفيذه .


وأشار إلى أنه سوف يتم إعادة هيكلة الوزارة والتنسيق مع مجلس الخدمة المدنية لإعتماد التوجيه الفني مع مقترح تخصيص مراقبين اثنين لكل مرحلة تعليمية مع العمل بسياسة اللامركزية وتطبيق إلزامية رياض الأطفال وتصويب مسار ملاحظات الجهات الرقابية مشدداً في الوقت نفسه على ضرورة إعادة النظر في مشاريع الوزارة وترتيب الأولويات الأهم ثم المهم منها مع التركيز على جودة التعليم وليس على الجانب الكمي المتمثل في عدد المدارس .


وقال الحربي أنه سيتم النظر في التقويم الدراسي والمناهج وسوف يكون هناك قرار حاسم لمنهج الكفايات الذي هو منهج لا غبار عليه ولكن لكل دولة منه ما يناسبها مضيفاً "أعلم أن انتخابات مجلس الامة قد تكون في نوفمبر المقبل ولكن نتشرف أن نخدم الكويت ولو ساعة.

أضف تعليقك

تعليقات  0