"البترول الوطنية": تشغيل وحدة لانتاج الديزل منخفض الكبريت بمصفاة ميناء الأحمدي

أعلنت شركة البترول الوطنية الكويتية، تشغيل وحدة إنتاج الديزل منخفض الكبريت رقم (144) بمصفاة ميناء الأحمدي والتابعة لمشروع الوقود البيئي.



وأوضح نائب الرئيس التنفيذي للمشاريع الناطق الرسمي باسم الشركة عبدالله العجمي في تصريح صحفي ان الوحدة باشرت عملية إنتاج مادة الديزل منخفض الكبريت بحسب الخطة المقررة.



وذكر العجمي انه جرى تشييد هذه الوحدة وفقا لأحدث المواصفات العالمية لافتا إلى أن طاقتها الإنتاجية تصل إلى حوالي 45 ألف برميل من الديزل يوميا.



واكد أنها تعتبر من أهم الوحدات التابعة للمشروع نظرا لربحيتها العالية ولجودة منتجها منخفض الكبريت الذي تقدر نسبته بعشرة أجزاء في المليون فقط وهي النسبة التي تتماشى مع معايير ومتطلبات السوق العالمية.



وبين ان الوحدة ستسهم في تعزيز إمكانيات (البترول الوطنية) وتجعلها قادرة على مواكبة الطلب المتزايد على مادة الديزل مشددا على استمرار الشركة في خطتها لتشغيل كل مرافق مشروع الوقود البيئي تباعا في كل من مصفاتي ميناء الأحمدي وميناء عبدالله.



وتقع وحدة إنتاج الديزل منخفض الكبريت رقم (144) ضمن مجموعة من الوحدات التشغيلية الواقعة في المنطقة الثالثة بمصفاة ميناء الأحمدي.



وكانت شركة البترول الوطنية أعلنت في شهر سبتمبر الماضي تدشين أول وحدة إنتاجية بمشروع الوقود البيئي وهي وحدة إنتاج الديزل (يو – 216) في مصفاة ميناء عبدالله.



وذكرت الشركة ان وحدة الديزل تم تشييدها وفق أحدث المواصفات العالمية وتبلغ طاقتها الإنتاجية نحو 73 ألف برميل ديزل يوميا.



ويهدف مشروع الوقود البيئي فيي الكويت إلى توسيع وتطوير مصفاتي ميناء عبدالله وميناء الأحمدي ليكونا معا مجمعا تكريرا متكاملا بطاقة إجمالية تبلغ 800 ألف برميل يوميا ومن المتوقع أن يعزز مكانة الكويت العالمية في صناعة تكرير النفط.



وسيلبي المشروع الطلبات المتزايدة لشركة البترول الوطنية من الوقود المحلي والدولي للوقود النظيف الذي يتوافق مع المتطلبات البيئية الأكثر صرامة كما سيساعد على خلق فرص عمل كبيرة وسيساهم بشكل فعال في تعزيز الاقتصاد الكويتي.

أضف تعليقك

تعليقات  0