"الكويتية" حصلت 117 مليون دينار مديونيات الوزارات.. لتعالج وضع السيولة النقدية

اوضحت شركة الخطوط الجوية الكويتية السبب في ارتفاع خسائر السنة المالية الماضية بنسبة 60.8% عن العام السابق، حيث ارجعت السبب إلي زيادة المصروفات التشغيلية التي نتجت عن زيادة عدد الرحلات من 24 ألف رحلة في عام 2016 الى 30.2 ألف رحلة في 2017 بمعدل زيادة بلغ 26.3%.


وكشفت الكويتية انها نجحت في زيادة عدد المقاعد المتاحة من 4.1 ملايين مقعد الى 6.13 ملايين مقعد بمعدل زيادة بلغ 51%.

وقالت انه تمت زيادة عدد الركاب الفعلية من 2.98 مليون راكب في 2016 الى 4.1 ملايين راكب في 2017 بنسبة زيادة 38%.

وذكرت الشركة ان المصروفات شهدت زيادة نظرا لزيادة عدد طائرات الأسطول بتسلم 10 طائرات من شركة بوينغ خلال 2017.

وتابعت الكويتية انه تمت زيادة مصروفات الوقود بـ 34 مليون دينار.

وقالت انه تمت زيادة مصروفات الهبوط وعبور الأجواء بـ 13 مليون دينار وزيادة مصروفات استئجار الطائرات بـ 8 ملايين دينار.

وبينت انها حققت زيادة في مبيعات التذاكر عبر قنواتها الالكترونية من 30.2 مليون دينار في عام 2016 الى 36.5 مليون دينار أي بزيادة 21% في السنة.

وقالت الشركة انها اتخذت عدة إجراءات لمعالجة وضع السيولة النقدية لها ، موضحة انها تسعي لدى مجلس الوزراء لحث الوزارات على سداد المديونيات، وتم تحصيل مبلغ 117 مليون دينار منذ يناير 2018 الى أغسطس 2019.

أضف تعليقك

تعليقات  0