أمير قطر يجتمع اليوم باسرة الحكم وسط توقعات بتسليمه السلطة لنجله الشيخ تميم


افادت انباء أن أسرة الحكم في قطر ستعقد اجتماعًا لها اليوم الاثنين، في سياق أنباء شبه مؤكدة تشير إلى نية أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني تسليم السلطة إلى نجله الشيخ "تميم".
ولفت المسؤولون الخليجيون والأوروبيون إلى أن ولي العهد القطري يحظى بالاحترام والتقدير إقليمياً وعربياً ودولياً، وتدرب جيداً على مهام الحكم، وتولى إدارة ملفات إقليمية مهمة مثل مفاوضات السلام في دارفور السودانية، وتسوية الأزمة اللبنانية، وجهود النقل السلمي للسلطة في اليمن.. وأكّدت المصادر أن هناك قناعة تامة في قطر والمنطقة الخليجية والغرب بأن الشيخ تميم مؤهل لتولي السلطة في قطر.

لمع اسم الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني في الساحة المحلية والإقليمية والدولية منذ تعيينه ولياً لعهد قطر في الخامس من أغسطس 2003، ومنذ ذلك الحين بدأ يطلع بمناصب قيادية في الدولة ومثل بلاده نيابة عن والده الأمير حمد بن خليفة في محافل عدة مكنته من بناء علاقات وثيقة بزعماء دول عديدين، مما منحه نفوذاً متزايداً في الدوحة جعله مهيأ لقيادة البلاد حينما تستكمل الترتيبات لذلك. إضافة إلى توليه منصب ولي العهد، جمع الشيخ تميم مناصب أخرى، فهو نائب القائد العام للقوات المسلحة، ونائب رئيس مجلس العائلة الحاكمة .


ونائب رئيس المجلس الأعلى للشئون الاقتصادية والاستثمار، ونائب رئيس اللجنة العليا للتنسيق والمتابعة .

كما يترأس عدداً من المؤسسات من بينها المجلس الأعلى للبيئة والمحميات الطبيعية، والمجلس الأعلى للتعليم، والمجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ومجلس إدارة جهاز قطر للاستثمار، وإدارة هيئة الأشغال العامة والهيئة العامة للتخطيط والتطوير العمراني، ومجلس أمناء قطر واللجنة الأولمبية القطرية .

 كما مشاريع تنوية ضخمة تابعة له من ذلك مشروع رؤية قطر الوطنية ،2030 والأمانة العامة للتخطيط التنموي، وجهاز الإحصاء، واللجنة الوطنية للشفافية والنزاهة، وأكاديمية التفوق الرياضي، والحي الثقافي.
أضف تعليقك

تعليقات  0